الثلاثاء 8 ربيع الأول 1444 ﻫ - 4 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تطور خطير.. مقاتلات "إف-35" إسرائيلية تخرج مطار حلب الدولي عن الخدمة

أكدت وسائل إعلام النظام السوري مساء (الثلاثاء 6-9-2022) تعرض مطار حلب الدولي، لقصف إسرائيلي مركز، أدى لأضرار جسيمة في المدرجات.

من جهتها، قالت وزارة الدفاع‭ ‬السوري إن هجوما إسرائيليا استهدف مطار حلب فألحق أضرارا بالمهبط وأدى لخروج المطار من الخدمة.

ونقل بيان وزارة الدفاع عن مصدر عسكري قوله إن الهجوم الصاروخي نفذ من اتجاه البحر المتوسط غربي اللاذقية في حوالي الساعة 20:16 بالتوقيت المحلي.

ووفقاٌ للمرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد استهدفت الصواريخ الإسرائيلية، مواقع عسكرية في مدينة حلب، فيما سمع قبل ذلك بقليل دوي انفجارات أيضاً في محافظة اللاذقية شمال غربي البلاد، وتزامن ذلك أيضاً مع سماع دوي انفجارات ضخمة في محافظة دير الزور شمال شرقي سوريا.

قناة العربية نقلت عن مصادر مطلعة ان الغارات الإسرائيلية هذه المرة تمت بواسطة مقاتلات من “إف-35″، والتي جاءت بسبب تجدد رحلات طيران الشحن الإيرانية لحلب.

كما أشارت القناة إلى أن السلطات الإسرائيلية رفعت حالة التأهب على الحدود مع سوريا.

يشار إلى أنه وفي نهاية الشهر الماضي، استهدفت أربعة صواريخ إسرائيلية مدرجا للطيران في مطار حلب الدولي ومستودعات في محيطه، ما أدى إلى اندلاع النيران وانفجارات يرجح أنها لشحنة صواريخ إيرانية.

وتنفذ إسرائيل منذ سنوات ضربات عسكرية في سوريا، وتلتزم حيالها الصمت، فلا تؤكد ولا تنفي صلتها بلها.

وكانت نادرة للغاية المرات التي أعلنت فيها تل أبيب صراحة تنفيذ ضربات في سوريا.

وتخشى إسرائيل مما تقول إنه تموضع إيران والميليشيات التابعة لها في سوريا، خاصة في منطقة الجنوب.