الأربعاء 10 رجب 1444 ﻫ - 1 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تمشيط ساحات القتال.. متطوعون أوكرانيون يسلمون الجثث لعائلات الجنود

تقوم مجموعة من المتطوعين بتمشيط ساحات القتال في شرق أوكرانيا، بعد أن جعلت مهمتها البحث عن جثث الجنود الذين سقطوا قتلى وإعادتهم إلى عائلاتهم.

وعلى الرغم من الرعب اليومي الذي يعيشون فيه، يقول أعضاء منظمة “التوليب الأسود” إنهم يعتقدون أنهم يؤدون عملا رائعا من خلال إعادة الجثث لذويها.

قال المتطوع أرتور سيميكو “آباؤهم ينتظرونهم… ليمكن دفنهم بالشكل المناسب”.

وأضاف “ينبغي ألا يكون مثواهم في غابة أو في حقل أو في الشارع”.

تتكون المجموعة من حوالي 100 متطوع، وتتولى المهمة الخطيرة في بعض الأحيان المتمثلة في العثور على جثث الجنود الروس والأوكرانيين واستخراجها بالقرب من خط المواجهة.

وقالت الجماعة إن الجثث يتم العثور عليها في الغالب مع بقايا أسلحة متفجرة، بعضها ملغوم. ورفضت تحديد عدد الجثث التي عثرت عليها.

وقال أوليكسي أوكوف، عضو المجموعة الذي فقد إحدى عينيه أثناء استخراج رفات جندي من الحرب العالمية الثانية خلال مهمة سابقة، إن مجموعته مصممة على إعادة كل القتلى الأوكرانيين.

وانفجرت قذيفة مدفعية على مسافة وهو يصف عملية استخراج الجثث، ويتحدث عن شعور قال إنه لم يعتد عليه.

قال يوكوف “عندما تبحث عن رجل، فإنك تعيش الكابوس الذي عاشه والرعب الذي مر به في آخر لحظات حياته، عندما أدرك أن هذه هي النهاية، ولا سبيل للعودة”.

وأضاف “جنبا إلى جنب معه، تمر بكل هذا مرة أخرى. هذا (شيء) صعب جدا جدا”.

    المصدر :
  • رويترز