الجمعة 4 ربيع الأول 1444 ﻫ - 30 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

توقف استخدام جسرين في خيرسون أوبلاست الأوكرانية

أفادت المخابرات العسكرية البريطانية السبت 13 آب، بأن جسرين رئيسيين يؤديان إلى خيرسون أوبلاست، وهي جيب الأراضي الذي تحتله روسيا على الضفة الغربية لنهر دنيبرو، توقف استخدامهما على الأرجح الآن لأغراض إعادة الإمداد العسكري.

وأشارت وزارة الدفاع البريطانية الى أنه حتى لو تمكّنت روسيا من إجراء إصلاحات كبيرة للجسرين، فإنهما سيظلان نقطة ضعف كبيرة.

وفي تحديث للمخابرات، أضافت الوزارة: “إعادة الإمداد البري لعدة آلاف من القوات الروسية في الضفة الغربية يعتمد بشكل شبه مؤكد على نقطتي عبور عائمتين فقط”.

وقالت إنه مع تقييد سلاسل الإمداد عبرهما، فإنّ حجم أي مخزونات تتمكن روسيا من وضعها على الضفة الغربية سيكون على الأرجح عاملًا رئيسيا في قدرة القوة العسكرية على الصمود.

ونهاية الأسبوع الماضي، قصفت القوات الأوكرانية من جديد جسرًا مهمًا في خيرسون، المدينة التي تحتلها القوات الروسية في جنوب البلاد، وفق ما أعلنت السلطات في كييف.

وتعليقًا على ذلك، قال النائب المحلي، سيرغي خلان، عبر فيسبوك: “يا لها من ليلة للمحتلين في منطقة خيرسون. ضربات استهدفت منطقة جسر أنتونوفسكي”.

وأكدت المتحدثة باسم القيادة الجنوبية للقوات المسلحة الأوكرانية، ناتاليا غومينيوك، هذه الضربات.

وقالت للتلفزيون الأوكراني: “الضربات التي نفذناها على مدى عدة أيام حققت نتائج. التأثيرات ضخمة على جسري أنتونوفسكي وكاخوفسكي”.

ويُعدّ جسر أنتونوفسكي في ضواحي خيرسون استراتيجيًا وممرًا رئيسيًا للإمدادات، لأنه الجسر الوحيد الذي يربط المدينة بالضفة الجنوبية لنهر دنيبر وبقية منطقة خيرسون.