تيلرسون: نتحمل المسؤولية الكاملة عن تسريب تحقيقات “مانشستر”

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، اليوم الجمعة، إن بلاده تتحمل المسؤولية الكاملة عن تسريب معلومات خاصة بالتحقيقات في هجوم مدينة “مانشستر” البريطانية.

جاء ذلك في تصريحات لتيلرسون خلال مؤتمر صحفي جمعه بنظيره البريطاني، بوريس جونسون، في أول زيارة رسمية له إلى لندن، منذ توليه مهامه في الإدارة الأمريكية الجديدة، في يناير/كانون ثان الماضي.

ونقلت صحيف “ذا تيليغراف” البريطانية عن تيلرسون قوله “نتحمل مسؤولية تسريب المعلومات المتعلقة بتحقيقات هجوم مانشستر، ونعرب عن كامل أسفنا لما حدث”.

وأضاف “نرى أن العلاقة الخاصة بين واشنطن ولندن، ستتحمل بالتأكيد هذا الحدث المؤسف”.

وتأتي زيارة تيلرسون القصيرة في مسعىً لتخفيف حدة التوتر بين البلدين، على خلفية نشر وسائل إعلام أمريكية تفاصيل وصوراً مسربة متعلقة بهجوم مانشستر، الذي وقع الإثنين الماضي.

وفي وقت سابق اليوم، أفادت الشرطة البريطانية أنها عاودت تبادل المعلومات الاستخباراتية مع واشنطن حول تفاصيل التحقيقات في الهجوم، بعد يوم على إيقافها، رغم الغضب البريطاني من وصول التسريبات إلى وسائل إعلام أمريكية.

وأمدت بريطانيا الولايات المتحدة بمعلومات متعلقة بمجرى التحقيقات في إطار عمليات تبادل المعلومات السرية بين أجهزة استخبارات البلدين، وشمل ذلك هوية منفذ الهجوم، ويدعى سلمان عبيدي (من أصول ليبية)، وصوراً للهجوم.

وأدى كشف وسائل إعلام أمريكية بعضاً من تلك الصور، واسم المنفذ، قبل الإعلان الرسمي من الجهات المختصة البريطانية؛ إلى إثارة غضب الأخيرة.

وتسبب الهجوم الذي استهدف قاعة حفلات في مدينة مانشستر، مساء الإثنين الماضي، وتبناه تنظيم “داعش” الإرهابي، بمقتل 22 وإصابة 69 آخرين، من بينهم أطفال.

Loading...
المصدر وكالة الأناضول

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً