السبت 4 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

جامعة نيويورك تطالب برفض دعوى لمعاداة السامية رفعها طلاب يهود

قالت جامعة نيويورك إنها تحركت “بشكل حاسم” للقضاء على وقائع معاداة السامية داخل حرمها الجامعي، مطالبة برفض دعوى قضائية رفعها طلبة يهود زعموا أنهم تعرضوا لإساءة معاملة.

وأضافت الجامعة في أوراق قدمتها مساء أمس الاثنين إلى محكمة مانهاتن الاتحادية أن البلاغات بشأن وقائع معاداة السامية انخفضت بشدة، وأحيانا إلى ما يقرب من الصفر، بعد تصاعدها مباشرة في أعقاب اندلاع الحرب في غزة في السابع من أكتوبر تشرين الأول الماضي.

وقالت أيضا إن الطلبة ضحايا تلك الوقائع يفتقرون إلى المراكز القانونية التي تؤهلهم للمطالبة بإجراء تغييرات شاملة.

وأشارت الجامعة إلى أنها اتخذت خطوات “أكثر بكثير” مما يتطلبه القانون لمعالجة مخاوفهم، ومنها اعتماد “خطة من 10 نقاط” تعزز الأمن داخل الحرم الجامعي وتفرض عقوبات على من ينتهكون سياساتها المناهضة للتمييز.

وقالت “تدرك جامعة نيويورك أن الأشهر القليلة الماضية كانت بالغة الصعوبة بالنسبة للعديد من أفراد مجتمعها، ومنهم الطلبة اليهود والإسرائيليون… (لكن) ليست هناك حاجة لتدخل المحكمة الآن، وعلى الأرجح لن يكون هناك حاجة لذلك أبدا”.

ولم يرد محامو المدعين بعد على طلبات التعليق.

كانت الدعوى المرفوعة في 14 نوفمبر تشرين الثاني من أولى الدعاوى القضائية العديدة التي تتهم الجامعات الكبرى، ومنها كارنيجي ميلون وكولومبيا وهارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وجامعة كاليفورنيا وجامعة بنسلفانيا بالفشل في وقف معاداة السامية بل وتشجيعها.

    المصدر :
  • رويترز