الخميس 15 ذو القعدة 1445 ﻫ - 23 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

جزر المالديف توقف ‭3‬ مسؤولين وصفوا رئيس وزراء الهند بأنه "مهرج" و"إرهابي"

قال مسؤول حكومي كبير في جزر المالديف (الأحد 7-1-2024) إن الحكومة أوقفت ثلاثة نواب للوزراء عن العمل بسبب إهانة رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي وسط تدهور العلاقات بين الجارتين.

وأضاف المسؤول في تصريحات لرويترز أن مالشا شريف ومريم شيونة وعبد الله مهزوم ماجد عملوا جميعا في وزارة تمكين الشباب والإعلام والفنون في جزر المالديف وخضعوا لإجراء تأديبي بسبب تعليقاتهم على وسائل التواصل الاجتماعي.

ووصف النواب الثلاثة مودي على منصة إكس بأنه “مهرج” و”إرهابي” و”دمية في يد إسرائيل” ردا على مقطع مصور مأخوذ له وهو يزور جزر لاكشادويب الهندية للترويج للسياحة.

واعتبر البعض أن هذه الزيارة ما هي إلا محاولة لإبعاد السياح عن المالديف التي تضم منتجعات فاخرة في جزرها البالغ عددها 1192 جزيرة في المحيط الهندي.

وقال مصدر مطلع لرويترز إن المفوضية العليا للهند في جزر المالديف “أثارت بقوة (مسألة التعليقات) وعبرت عن مخاوفها حيالها”.

وعبرت بعض الشخصيات البارزة في الهند، مثل الممثل أكشاي كومار ولاعب الكريكيت هارديك بانديا، عن استيائهم من تصريحات المسؤولين الثلاثة.

ولم يتسن الحصول على تعليق من أي من النواب الثلاثة حتى الآن.

وقالت وزارة الخارجية في جزر المالديف إن الحكومة على علم “بالتصريحات المهينة” بحق القادة الأجانب ولن تتسامح معها.

وذكر رئيس جزر المالديف السابق إبراهيم صليح على منصة إكس “لقد كانت الهند دائما صديقا جيدا لجزر المالديف ويجب ألا نسمح لمثل هذه التصريحات المسيئة بأن تؤثر سلبا على الصداقة القديمة بين بلدينا”.

    المصدر :
  • رويترز