برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حكومة اليمن تتهم إيران بنهب منظم للآثار

اتهمت الحكومة اليمنية، المعترف بها دوليا، الأربعاء، النظام الإيراني بـ”التورط في عمليات نهب منظم للآثار اليمنية”، في المناطق الخاضعة لسيطرة ميليشيات الحوثي الانقلابية، و”تهريبها” للاتجار بها في الخارج.

وقال وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني معمر الإرياني، في سلسلة تغريدات عبر حسابه بموقع “تويتر”: “‏نحذر من تورط نظام الملالي في إيران، عبر أداته الحوثية، في عمليات نهب منظم للآثار، في المناطق الواقعة تحت سيطرة ميليشيات الحوثي الإرهابية، وتهريبها للاتجار بها في الخارج، تحت غطاء مشاريع وهمية، ضمن مخططه لطمس المواقع الأثرية اليمنية، وتجريف الهوية الوطنية ومحو التاريخ اليمني”.

وأضاف الإرياني: “نحمل سفارة طهران في العاصمة المختطفة صنعاء المسؤولية الكاملة عن سلامة ومحتويات موقع (هران) الأثري التاريخي بمحافظة ذمار، والذي يعود لحقب تاريخية ممتدة من عصور ما قبل التاريخ، مروراً بعصور الممالك اليمنية السبئية والحميرية، ويضم معالم ومقابر وقطعا أثرية متنوعة وفريدة”.

وحمل الإرياني سفارة طهران في العاصمة المختطفة صنعاء المسئولية الكاملة عن سلامة ومحتويات موقع “هران” الأثري التاريخي بمحافظة ذمار، والذي يعود لحقب تاريخية ممتدة من عصور ما قبل التاريخ، مروراً بعصور الممالك اليمنية السبئية والحميرية، ويضم معالم ومقابر وقطع أثرية متنوعة وفريدة.

‏كما طالب الوزير اليمني المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمنظمات والهيئات الدولية، وفي مقدمتها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، بإدانة ممارسات النظام الإيراني، التي قال إنها “تمثل انتهاكا صارخا للقوانين والمواثيق الدولية، والتدخل لحماية المواقع الأثرية والآثار في اليمن”.