استمع لاذاعتنا

حوار استراتيجي إماراتي إيطالي… تأكيد على تعزيز العلاقات الثنائية

في إطار أعمال الحوار الاستراتيجي الرابع الذي انطلق أمس الأحد، في أبوظبي، برئاسة الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي، ونظيره الإيطالي لويجي دي مايو، أكدت كل من الإمارات وإيطاليا، على أهمية الحوار الاستراتيجي بين البلدين، في تعزيز العلاقات الثنائية وتطوير التعاون المشترك.

وبحث الوزيران، العلاقات الثنائية بين الإمارات وإيطاليا، وسبل تعزيز وتطوير التعاون المشترك في مختلف المجالات ومنها الاقتصادية والتجارية والثقافية.

كما تبادل الجانبان، وجهات النظر إزاء مستجدات الأوضاع في المنطقة، وتناولا عددا من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك منها ليبيا وإيران، إلى جانب تطورات الأوضاع في شرق البحر المتوسط.

وإلى جانب الملفات السابقة، بحث الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان ودي مايو، تطورات جائحة فيروس كورونا، وجهود البلدين في مواجهة تداعيات الوباء، ودعم الجهود العالمية المبذولة للتوصل إلى لقاح له.

وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي، أشاد من جهته، بالعلاقات المتميزة بين بلاده وإيطاليا، والعمل المشترك من أجل تعزيزها وتطويرها بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين.

علاقات ثنائية حملت ذات التوصيف والإشادة من قبل وزير خارجية إيطاليا، الذي أثنى على التطور المستمر في التعاون المشترك بين البلدين في كافة المجالات، وذلك بحسب “وكالة أنباء الإمارات”.