خامنئي يحذر من انتشار التشاؤم بين الإيرانيين

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

حذّر المرشد الأعلى للجمهورية الاسلامية في ايران آية الله علي خامنئي ، من انتشار التشاؤم في البلاد، مع تزايد الضغوط الاقتصادية التي يتعرض لها الشعب بعد فرض واشنطن عقوبات على إيران.

ودعا خامنئي خلال لقائه أعضاء مجلس الخبراء، الذي يضم رجال دين كبار منتخبين مهمتهم اختيار المرشد الأعلى، الى عدم تضخيم مشاكل الناس.

وقال ان “هذه المبالغة من شأنها أن تؤدي الى زيادة حدة الاضطراب لدى الرأي العام، وتفضي كذلك الى نشر فيروس التشاؤم في المجتمع”.

وأكد خامنئي “ضرورة رؤية النقاط الإيجابية الى جانب النقاط السلبية، بالنسبة لأنشطة الحكومة وسائر الأجهزة”، مضيفا ان من شأن ذلك أن يساعد الناس على عدم الشعور “باليأس والإحباط”.

وأشار الى “أن الحكومة لن تكون قادرة على مزاولة الأنشطة دون المساعدة والدعم من الشعب”، مضيفا “ان طريق العلاج لمشاكل البلاد ليس التنصل من دعم الحكومة والتبرؤ من أنشطة الأجهزة المسؤولة”.

ويأتي كلام خامنئي في الوقت الذي يحاول فيه الإيرانيون التكيف مع العقوبات التي فرضتها واشنطن الشهر الماضي، بعد انسحابها من الإتفاق النووي مع طهران.

وأدت خطوة الرئيس الأميركي دوتالد ترامب هذه الى مفاقمة المشاكل الاقتصادية في إيران ، وخسر الريال 70 في المئة من قيمته.

ونتج عن أزمة تدهور العملة ارتفاع الأسعار وزيادة الضغوط على حكومة الرئيس حسن روحاني ، الذي يدافع عنه خامنئي حتى الآن.

 

المصدر وكالات

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً