الأحد 11 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

خمسة قتلى على الأقل جراء أعاصير في وسط الولايات المتحدة

أعلنت السلطات المحلية يوم الأحد أن خمسة أشخاص على الأقل لقوا حتفهم في نهاية الأسبوع بسبب الأعاصير العنيفة التي ضربت جزءا من السهول الكبرى في وسط الولايات المتحدة.

وبعد تسجيل 78 إعصارا الجمعة، معظمها في ولايتي أيوا ونبراسكا، أحصي 35 إعصارا آخر السبت من شمال تكساس إلى ميسوري، وفق هيئة الأرصاد الجوية الأميركية (أن دبليو أس).

في بلدة هولدنفيل بولاية أوكلاهوما، قضى شخصان على الأقل، أحدهما رضيع يبلغ أربعة أشهر، بحسب وسائل إعلام أميركية عدة. وتواصلت عمليات إزالة الركام الأحد.

كما سجلت أضرار كبيرة في بلدة سالفر الصغيرة التي تبعد عنها أكثر من 100 كيلومتر. وتظهر الصور ومقاطع الفيديو المنشورة على شبكات التواصل الاجتماعي منازل بالعشرات مدمرة بالكامل ومركبات محطمة.

وحض مكتب شريف مقاطعة موراي في منشور على فيسبوك على عدم التوجّه إلى البلدة.

وسجل هطول أمطار غزيرة في العديد من المناطق، وظلت التحذيرات الجوية سارية الأحد، وبينها تحذير من خطر فيضانات مفاجئة وتساقط البرد والأعاصير.

وانقطعت الكهرباء عن أكثر من 50 ألف منزل في تكساس في وقت متأخر من صباح الأحد وأكثر من 30 ألف منزل في أوكلاهوما، وفق موقع “باور أوتج”.

الأعاصير ظاهرة جوية يصعب التنبؤ بها، وهي شائعة نسبيا في الولايات المتحدة، خاصة في وسط البلاد وجنوبها.

لكن من النادر جدا أن تتالى الأعاصير الكبيرة، وفق خبراء الأرصاد الجوية.

    المصدر :
  • الحرة