الخميس 16 شوال 1445 ﻫ - 25 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

خوفا من استهداف الحوثيين.. السفن تنفي علاقتها بإسرائيل وأميركا وبريطانيا

كشفت بيانات ملاحية أكثر من 20 سفينة شحن في البحر الأحمر وخليج عدن تضع في بياناتها عبارات تنفي صلتها بإسرائيل وبريطانيا وأميركا، حتى لا تتعرض لاستهداف من طرف جماعة “أنصار الله” (الحوثيين).

وتنوعت العبارات الموضوعة بين “لا علاقة لنا بإسرائيل أو أميركا أو المملكة المتحدة” أو “لا ارتباط بإسرائيل” أو “كل الطاقم صيني” أو “الطاقم روسي”.

ويلاحظ أن 8 من هذه السفن تابعة لشركات يونانية، بالإضافة إلى 4 سفن تابعة لشركات صينية، 3 تابعة لشركات في هونغ كونغ، كما أن 6 من الرحلات المرصودة خرجت من الصين.

وصرح بيتروس باباس الرئيس التنفيذي لشركة “ستار بالك كارييرز” قائلا: “لن نمر عبر قناة السويس بعد الآن، وذلك لتعرض السفينة “ستار إريس” التابعة للشركة لهجوم يوم 12 فبراير/شباط الجاري، كونها شركة مسجلة في أميركا.

ويأتي هذا في ظل زيادة التوترات في البحر الأحمر رغم توجه مزيد من السفن الحربية الأميركية والبريطانية والألمانية لحماية السفن التجارية في البحر الأحمر.

ويمر حوالي 12% من التجارة البحرية العالمية عبر الطريق الذي يستهدف فيه الحوثيون السفن، مما دفع عددا من شركات الشحن لإيقاف عبور سفنها البحر الأحمر.

وتضامنا مع قطاع غزة التي تواجه عدوانا إسرائيليا بدعم أميركي، استهدف الحوثيون بصواريخ ومسيّرات سفن شحن إسرائيلية أو متوجهة لإسرائيل في البحر الأحمر، وأكدوا العزم على مواصلة عملياتهم حتى إنهاء الحرب على القطاع.

ومنذ مطلع العام الجاري، يشن تحالف تقوده واشنطن غارات يقول إنها تستهدف مواقع للحوثيين في مناطق مختلفة من اليمن، ردا على هجماتهم في البحر الأحمر، وهو ما قوبل برد من الجماعة من حين لآخر.

وفي سياق متصل؛ ذكرت وزارة الخارجية البريطانية في بيان أن الوزير ديفيد كاميرون التقى مع نظيره الصيني وانغ يي في مؤتمر ميونيخ للأمن يوم أمس الجمعة.

وورد في البيان اليوم السبت أن كاميرون أبلغ نظيره أنه يتعين على الصين استخدام نفوذها على إيران للضغط على الحوثيين بخصوص أفعالهم في البحر الأحمر.

كما أوضح كاميرون موقف بريطانيا بخصوص قضايا حقوق الإنسان في شينجيانغ وهونج كونج، وأثار أيضا مسألة أعضاء البرلمان البريطاني الذين تفرض الصين عقوبات عليهم. ودعا مجددا لإطلاق سراح قطب الإعلام جيمي لاي.

وأجبرت هجمات جماعة الحوثي عددا من شركات الشحن على وقف رحلاتها في البحر الأحمر وتغيير مسار سفنها لتدور حول أفريقيا عبر رأس الرجاء الصالح. ويقول الحوثيون إن هجماتهم تأتي تضامنا مع الفلسطينيين ضد العمليات العسكرية الإسرائيلية في غزة.

    المصدر :
  • الجزيرة