الأربعاء 10 رجب 1444 ﻫ - 1 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

دون أي تغير.. بوتين يعد بمزيد من الاسلحة

مع اقتراب بلاده من إنهاء استراتيجيتها الجديدة للعام القادم، وعد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وزارة دفاعه بمزيد من الأسلحة.

ففي اجتماع مع رؤساء شركات قطاع الصناعات العسكرية، أعرب سيد الكرملين، عن أمله في تنفيذ طلبات الوزارة بشكل كامل.

كما توقّع الجمعة، أن تكتمل طلبيات إنتاج وتوريد الأسلحة لوزارة الدفاع المقررة للعام المقبل كما في السنوات السابقة، دون أي تغيير، في إشارة منه إلى العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

وقال بوتين: “بالطبع أتوقع في عام 2023، كما في السنوات السابقة، وهذا العام، أن تكتمل طلبيات وزارة الدفاع، من حيث إنتاج وتوريد الأسلحة والمعدات العسكرية الخاصة بالكامل”.

جاء ذلك بعدما وقّع بوتين مرسوما بشأن إنشاء مجلس تنسيقي تابع للحكومة لتلبية احتياجات القوات المسلحة الروسية والقوات الأخرى والتشكيلات والهيئات العسكرية.

ووفقا للمرسوم، يقرر المجلس تشكيل أسعار السلع والخدمات اللازمة لتلبية احتياجات الجيش خلال العملية العسكرية الخاصة، وتحديد المهمة المستهدفة لتزويد القوات الروسية بالأسلحة وإصلاحها، والمساعدة في تكوين البنية التحتية العسكرية.

يذكر أن بوتين كان زار الجمعة، مدينة تولا الروسية قاصداً مصنع “تشيغلوفسكي فال” لبناء المعدات العسكرية، الذي يصنع أسلحة متطورة.

وقام بوتين، برفقة أليكسي دومين، حاكم منطقة تولا، والمدير العام للمؤسسة أليكسي فيسلوغوزوف، بجولة في المصنع، حيث عرض عليه عينات من القذائف الموجهة والألغام والقذائف لمختلف أنواع الأسلحة، ولا سيما “كورنيت إي إم”.

كما فحص الرئيس الروسي نماذج مختلفة من أنظمة الصواريخ المضادة للطائرات “بانتسير-إس” بما في ذلك نموذج القطب الشمالي.

وأتت هذه الزيارة على وقع استمرار العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا دون أي بوادر لحل الأزمة بالطرق السلمية والمفاوضات، ووسط إغداق الغرب كييف بالأسلحة.

    المصدر :
  • العربية