الأحد 18 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

رئيس وزراء باكستان يوافق على تخصيص منحة بقيمة 86 مليون دولار لكشمير بعد احتجاجات

وافق رئيس الوزراء الباكستاني شهباز شريف اليوم الاثنين 13 أيار/مايو 2024، على تقديم منحة بقيمة 24 مليار روبية (86.25 مليون دولار) للشطر الباكستاني من إقليم كشمير بعد خروج احتجاجات عنيفة على مدى عدة أيام هناك بسبب التضخم.

وقال شاه نواز، وهو مسؤول في الحكومة المحلية، إن مسؤولا بالشرطة قتل وأصيب ما يربو على 90 شخصا عندما اشتبك آلاف مع الشرطة في المنطقة مطلع الأسبوع.

وأضاف أن معظم الشركات ووسائل النقل ظلت مغلقة اليوم الاثنين وهو اليوم الخامس على التوالي.

ويقود تحالف من جماعات معنية بالدفاع عن الحقوق المدنية حملة الاحتجاجات لمطالبة الحكومة بمنح المنطقة دعما لأسعار الكهرباء والقمح لمواجهة ارتفاع التضخم.

ولم يوضح بيان صادر عن مكتب شريف كيف ستستخدم المنحة.

وتتزامن الاحتجاجات مع زيارة بعثة صندوق النقد الدولي لإجراء مفاوضات مع إسلام اباد بشأن قرض جديد طويل الأجل. وجاء ذلك بعد أن أصدر الصندوق تحذيرا من أن المخاطر السلبية للاقتصاد الباكستاني ما زالت مرتفعة بشكل استثنائي.

وتراجع التضخم إلى 17.3 بالمئة في أبريل نيسان، وهو أقل من توقعات الحكومة التي تنبأت بمزيد من التحسن في الاقتصاد الباكستاني في الأشهر المقبلة.

وسجل التضخم ارتفاعا حادا في مايو أيار من العام الماضي إذ وصل إلى 38 بالمئة.

وقال مسؤول في الشرطة إن المتظاهرين، الذين بدأوا في التجمع يوم الخميس، يحتشدون مرة أخرى منذ ليلة أمس الأحد في بلدة ديركوت في منطقة بونش.

وتقع ديركوت على بعد حوالي 80 كيلومترا جنوبي مظفر اباد عاصمة المنطقة. ويهدد المحتجون بتنظيم مسيرات إلى العاصمة حال عدم الاستجابة لمطالبهم.

وقال المسؤول في الشرطة لرويترز “إنهم بالآلاف… نحن نراقبهم فحسب ولا نتبع سياسة للدخول في أي نوع من المواجهة المباشرة”.

وقال شوكت نواز مير، وهو زعيم في التحالف المنظم للاحتجاجات، إن الاشتباكات بدأت بعد أن استخدمت الشرطة القوة ضد المتظاهرين السلميين.

    المصدر :
  • رويترز