الأحد 17 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ردود فعل على قرار أمريكا تعليق شحن أسلحة لإسرائيل

رد مشرعون أمريكيون على قرار الرئيس جو بايدن تعليق إرسال ذخائر معينة إلى إسرائيل، والذي يمثل فيما يبدو تحولا محتملا في السياسة الأمريكية على الرغم من إعلان وزارة الدفاع (البنتاجون) أن الخطوة ليست نهائية.

*زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ تشاك شومر

قال السناتور الديمقراطي “أعتقد أن العلاقة بين إسرائيل وأمريكا قوية، ولدي ثقة في ما تفعله إدارة بايدن”.

* السناتور ميتش مكونيل، زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ

في تصريحات افتتاحية بمجلس الشيوخ، انتقد مكونيل بايدن بشدة ووصفه بأنه ينحني “تحت وطأة الضغط السياسي الداخلي من قاعدة حزبه المناهضة لإسرائيل والشيوعيين في حرم الجامعات الذين قرروا أن يدثروا أنفسهم بعلم حماس (حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية) وحزب الله”.

وفي حديثه عن تأخير الأسلحة تحديدا، اتهم مكونيل بايدن بأنه “فصل بين أمريكا وحليف وثيق”، مضيفا أن القرار حُجب عن الكونجرس وأننا “ما زلنا لا نعرف الحقائق الأساسية”.

وأضاف “حجب الإدارة المساعدة عن إسرائيل مدمر في حد ذاته. ففي الداخل، لن يؤدي إلا إلى إثارة شهية اليسار المناهض لإسرائيل، وفي الخارج سيعزز جرأة إيران ووكلائها الإرهابيين”.

*السناتور الديمقراطي تيم كين، العضو في لجنتي العلاقات الخارجية والقوات المسلحة بمجلس الشيوخ

قال كين “على مدى أشهر، حثثت إدارة بايدن بقوة على إعطاء الأولوية للاحتياجات الدفاعية لإسرائيل، بما في ذلك إعادة تزويد مخزون لأنظمة ’القبة الحديدة’ و’مقلاع داود’ للدفاع الجوي التي تعتبر شديدة الأهمية بخاصة بعد الهجوم الإيراني على إسرائيل في 14 أبريل نيسان، وليس الأسلحة الهجومية التي قد تتسبب في معاناة هائلة في غزة وفي تفاقم التوترات في أنحاء المنطقة. سرني أن رأيت توقف بعض شحنات الأسلحة الهجومية مؤقتا، وأحث الإدارة على مواصلة توخي الحذر في نقل الأسلحة التي يمكن استخدامها في الأعمال العسكرية الهجومية التي تؤدي إلى خسائر كبيرة في صفوف المدنيين”.

* النائب الديمقراطي رو خانا

قال رو خانا، وهو عضو في لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب دعا في الماضي إلى وقف إطلاق النار، لرويترز إنه يريد الاطلاع على مزيد من التفاصيل لكنه ينظر بشكل إيجابي إلى الإجراء.

وأضاف “أنا أؤيد حجب الأسلحة الهجومية”.

* السناتور الجمهوري لينزي جراهام

قال جراهام “إذا أوقفنا الأسلحة اللازمة لتدمير أعداء دولة إسرائيل في وقت شديد الخطورة، سندفع الثمن. هذا فحش وعبث. أعطوا إسرائيل ما تحتاجه لخوض حرب ليس بوسعها تحمل مغبة خسارتها”.

* مايكل مكول، رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب، ومايك روجرز، رئيس لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب

“أفزعنا إيقاف الإدارة شحنات الأسلحة الحيوية إلى إسرائيل. حجب الأسلحة عن إسرائيل يضعف قوة الردع الإسرائيلية أمام إيران ووكلائها مثل حماس وحزب الله. وعلاوة على ذلك، اتخذ هذا القرار السياسي الكارثي سرا وأخفي عمدا عن الكونجرس والشعب الأمريكي. وفي الوقت الذي تواصل فيه إسرائيل التفاوض بنية حسنة لتحقيق إطلاق سراح الرهائن، ومن بينهم مواطنون أمريكيون، يطعن الخطأ الاستراتيجي قصير النظر الذي ارتكبته الإدارة في مبدأ “التزامها الذي لا يتزعزع” كحليف.

“يتعين على الإدارة السماح لشحنات الأسلحة هذه بالمضي قدما لدعم التزام الولايات المتحدة بأمن إسرائيل وضمان قدرة إسرائيل على الدفاع عن نفسها وإلحاق الهزيمة بحماس”.

* السناتور الأمريكي المستقل بيرني ساندرز

قال ساندرز “نظرا للكارثة الإنسانية غير المسبوقة التي خلقتها حرب نتنياهو في غزة حيث يواجه مئات الآلاف من الأطفال الجوع، الرئيس بايدن محق تماما في وقف تسليم القنابل لهذه الحكومة الإسرائيلية اليمينية المتطرفة. لكن يتعين أن تكون هذه خطوة أولى”.

وأضاف “يتعين على الولايات المتحدة الآن أن تستخدم كل نفوذها للمطالبة بوقف إطلاق النار على الفور، وإنهاء الهجمات على رفح، وتوصيل كميات هائلة من المساعدات الإنسانية فورا إلى الناس الذين يعيشون في يأس. نفوذنا واضح. على مر السنين، قدمت الولايات المتحدة عشرات المليارات من الدولارات كمساعدات عسكرية لإسرائيل. لم يعد بمقدورنا أن نتواطأ في حرب نتنياهو المروعة ضد الشعب الفلسطيني”.

    المصدر :
  • رويترز