الأحد 18 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

رغم إعلان حالة الطوارئ.. تفجيرات واختطاف أفراد شرطة بالإكوادور

أعلنت شرطة الإكوادور اليوم الثلاثاء، أن مجرمين اختطفوا ما لا يقل عن أربعة من أفراد الشرطة وإن تفجيرات وقعت في عدة مدن، وذلك في اليوم التالي لإعلان الرئيس دانيال نوبوا حالة الطوارئ.

وتولى نوبوا رئاسة الإكوادور في نوفمبر تشرين الثاني بعد أن قطع وعودا بإصلاح الاقتصاد المتعثر والحد من موجة عنف آخذة في التزايد منذ سنوات في الشوارع وفي السجون. ونوبوا عضو سابق بالبرلمان ونجل أحد أثرياء الإكوادور.

وأعلن نوبوا أمس الاثنين حالة الطوارئ، وهي أداة استخدمها سلفه ولم تحقق نجاحا يُذكر، لمدة 60 يوما ليتسنى تسيير دوريات عسكرية، وفرض حظر تجول ليلي على مستوى البلاد.

وجاء الإجراء ردا على اختفاء أدولفو ماسياس زعيم عصابة لوس تشونيروس الإجرامية من السجن الذي كان يقضي فيه عقوبة مدتها 34 سنة، وعلى وقوع حوادث في ستة سجون من بينها احتجاز حرس سجن رهائن.

وذكرت الشرطة اليوم الثلاثاء عبر وسائل التواصل الاجتماعي أن ثلاثة من أفراد الشرطة في المناوبة الليلية اختُطفوا من محل خدمتهم في مدنية ماتشالا بجنوب البلاد، بينما اختطف ثلاثة مجرمين في كيتو فردا رابعا.

وأضافت الشرطة “لن تمر هذه الأفعال بلا عقاب”.

    المصدر :
  • رويترز