السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

رغم القيود والتنكيل.. 120 ألفا يؤدون صلاة الجمعة الأخيرة من رمضان بالأقصى

أدى نحو 120 ألف فلسطيني، صلاة الجمعة الرابعة والأخيرة من شهر رمضان في المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة رغم القيود الإسرائيلية المفروضة.

وقال مدير عام دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، الشيخ عزام الخطيب، للأناضول، إن “120 ألف مصل أدوا صلاة الجمعة اليوم”.

وكان الآلاف من المصلين بدأوا بالتوافد إلى المسجد الأقصى منذ مساء أول أمس الأربعاء، 3 نيسان/أبريل الجاري، حيث اعتكفوا بالمسجد.

وأصيب عدد من المصلين بالاختناق بعد إطلاق قنابل الغاز عبر طائرة مسيرة في باحات المسجد الأقصى، اليوم الجمعة 4\4\2024.

وذكر تلفزيون فلسطين أن الشرطة الإسرائيلية أطلقت أيضا قنابل الغاز تجاه المصلين في ساحات المسجد.

وأمس، أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية بأن قوات إسرائيلية داهمت خيام المعتكفين في باحات المسجد الأقصى فجرا، واعتقلت أربعة منهم. ونقلت الوكالة عن شهود القول إن الشرطة الإسرائيلية فتشت خيام المعتكفين.

وذكرت أن القوات الإسرائيلية تعمل على إخلاء المعتكفين من المسجد الأقصى المبارك لإتاحة المجال للمستوطنين لاقتحام المسجد في صباح اليوم التالي.

وأدى آلاف الفلسطينيين، أمس، صلاتي العشاء والتراويح في رحاب المسجد الأقصى، رغم قيود وتضييقات الجيش الإسرائيلي.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، بأن 50 ألفا أدوا صلاتي العشاء والتراويح في المسجد الأقصى.

وانتشرت القوات الإسرائيلية عند أبواب المسجد الأقصى، وفي البلدة القديمة من القدس، وفتشت عددا من الشبان، ودققت في هوياتهم أثناء مرورهم من طريق باب حطة.

يشار إلى أن الإجراءات الإسرائيلية تسببت في انخفاض أعداد المصلين بالمسجد الأقصى جراء منع مواطني الضفة الغربية وقطاع غزة من الوصول إلى القدس المحتلة، وإقامة عشرات الحواجز في مختلف حاراتها وعلى مداخلها ومداخل أبواب المسجد المبارك.

وكانت القوات الإسرائيلية وضعت في أول أيام شهر رمضان، أسلاكا شائكة على السور المحاذي للمسجد الأقصى، في منطقة “باب الأسباط”، بهدف منع دخول المصلين إلى المسجد الأقصى.

وأصدرت محافظة القدس بيانا قالت فيه إنه في سابقة خطيرة ولأول مرة منذ عام 1967، قام الجيش الإسرائيلي بوضع أسلاك شائكة على السور المحاذي للمسجد في منطقة (باب الأسباط).

ويخضع المسجد الأقصى، منذ بدء الحرب على قطاع غزة في السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، لحصار مشدد من قبل الجيش الإسرائيلي، وقيود على دخول المصلين إليه.

    المصدر :
  • وكالات