الجمعة 8 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 2 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

روسيا: قرار أوبك+ بخفض إنتاج النفط يهدف إلى استقرار السوق

قال متحدث باسم الكرملين اليوم الخميس إن قرار مجموعة أوبك+ لكبار منتجي النفط بخفض الإنتاج بمقدار مليوني برميل يوميا يهدف إلى استقرار السوق.

وذكر المتحدث دميتري بيسكوف أنه من خلال الموافقة على خفض الإنتاج، أكدت أوبك+ مصداقيتها كمنظمة مسؤولة عن استقرار السوق.

وتجاهلت منظمة أوبك+، التي تقودها السعودية، في اجتماع بفيينا أمس الأربعاء مناشدات من البيت الأبيض للحفاظ على تدفق النفط ووافقت على الخفض، وهو الأكبر منذ جائحة كورونا عام 2020.

واشتدت المخاوف بشأن نقص إمدادات النفط وزيادة التضخم بعد أن أعلنت مجموعة أوبك+ عن أكبر خفض للإمدادات منذ عام 2020 قبل حظر الاتحاد الأوروبي للطاقة الروسية.

ووسعت هذه الخطوة الخلاف الدبلوماسي بين المجموعة المدعومة من السعودية وبين الدول الغربية، التي تخشى أن يؤدي ارتفاع أسعار الطاقة إلى الإضرار بالاقتصاد العالمي الهش ويعرقل جهود حرمان موسكو من عائدات النفط في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا.

وقفزت العقود الآجلة للنفط الخام العالمي هذا الأسبوع، لتعود إلى أعلى مستوياتها في ثلاثة أسابيع، بعد أن اتفقت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها، وبينهم روسيا، على خفض الإنتاج بمقدار مليوني برميل يوميا قبيل موسم الشتاء.

ورجح مشاركون في القطاع أن يؤدي هذا إلى رفع الأسعار الفورية، خاصة بالنسبة لنفط الشرق الأوسط، الذي يلبي حوالي ثلثي الطلب في آسيا، مما يزيد من مخاوف التضخم حيث تكافح الحكومات من اليابان إلى الهند ارتفاع تكاليف المعيشة بينما من المتوقع أن تستهلك أوروبا المزيد من النفط كبديل للغاز الروسي هذا الشتاء.