الأثنين 11 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 5 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

زيارة مفاجئة.. رئيس الوزراء البريطاني في كييف

تعهد رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك (السبت 19-11-2022)، في أول زيارة إلى كييف، بمواصلة الدعم الثابت لأوكرانيا الذي كان محور تركيز أسلافه في المنصب، وبتقديم حزمة دفاع جوي جديدة للمساعدة في صد الهجمات الروسية بالطائرات المسيرة.

وقال سوناك عبر تويتر “تعلم بريطانيا ما يعنيه القتال من أجل الحرية … نحن معكم حتى النهاية”.

وأعلن سوناك في بيان أن بريطانيا ستقدم حزمة دفاع جوي بقيمة 50 مليون جنيه إسترليني (60 مليون دولار)، تشمل أسلحة مضادة للطائرات وتقنيات لصد هجمات الطائرات المسيرة. كما قالت بريطانيا إنها ستزيد التدريب الذي تقدمه للقوات المسلحة الأوكرانية.

وقال سوناك في بيان “”بينما تنجح القوات المسلحة الأوكرانية في صد القوات الروسية على الأرض، يتعرض المدنيون للقصف الجوي بوحشية”.

وأضاف “نقدم اليوم دفاعات جوية جديدة، تشمل أسلحة مضادة للطائرات ورادارات وعتادا مضادا للطائرات المسيرة، وسنكثف الدعم الإنساني لمواجهة الشتاء البارد القاسي المقبل”.

ونشر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي مقطع فيديو اليوم السبت لاجتماعه مع سوناك في كييف، ورحب بمواصلة لندن للدعم.

وكتب زيلينسكي على تويتر “بوجود أصدقاء مثلكم بجانبنا، نثق في انتصارنا. بلدانا يعرفان ما يعنيه الدفاع عن الحرية”.

تولى سوناك، الذي كان في السابق وزيرا للمالية، منصبه الشهر الماضي خلفا لليز تراس الذي لم تستمر كثيرا في رئاسة الوزراء. وكان الدعم العلني لأوكرانيا جزءا مهما من جدول أعمال تراس وسلفها بوريس جونسون، وهو تعهد التزم به سوناك.

وزادت روسيا من استهداف البنية التحتية للطاقة في أوكرانيا بهجمات بعيدة المدى منذ الشهر الماضي، بما في ذلك استخدام ما تقول كييف إنها طائرات مسيرة إيرانية الصنع، وسعت أوكرانيا للحصول على دفاعات جوية من الغرب لمواجهتها.

    المصدر :
  • رويترز