الثلاثاء 9 رجب 1444 ﻫ - 31 يناير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

زيلينسكي بعد مرور 10 أشهر على الغزو الروسي.. "العبودية تكلف أكثر من الحرية"

قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في رسالة تحد (السبت 24-12-2022) إن الأوكرانيين سيصنعون بأنفسهم معجزة عيد الميلاد هذا العام بإظهار عدم خضوعهم على الرغم من الهجمات الروسية التي أغرقت الملايين في الظلام.

وأضاف زيلينسكي، في حديث جاء مع مرور عشرة أشهر على بدء الروس حربا أسفرت عن مقتل عشرات الآلاف وتشريد الملايين، أنه في حين تأتي الحرية بثمن باهظ، فإن العبودية تكلف أكثر.

وأضاف “لقد تحملنا في بداية الحرب، صمدنا أمام الهجمات والتهديدات والابتزاز النووي والترهيب والضربات الصاروخية. سوف نتحمل هذا الشتاء لأننا نعرف ما الذي نقاتل من أجله”.

ألحقت هجمات روسية بالصواريخ والطائرات المسيرة منذ أكتوبر تشرين الأول أضرارا جسيمة بنظام توليد الطاقة، مما يتسبب من وقت لآخر في ترك مدن رئيسية بدون مياه أو تدفئة.

وأدلى زيلينسكي بتصريحاته في خطاب مصور وجهه إلى الأوكرانيين الذين يحتفلون بعيد الميلاد في ديسمبر كانون الأول. ومعظم الأوكرانيين مسيحيون أرثوذكس ويحتفلون بهذه المناسبة في أوائل يناير كانون الثاني.

وقال زيلينسكي “حتى في الظلام الدامس، سنجد بعضنا البعض ونعانق بعضنا البعض بقوة. وإذا لم تكن هناك تدفئة، فسوف نحتضن بعضنا البعض لفترة طويلة”.

وتابع “سنبتسم ونكون سعداء، كما هو الحال دائما. هناك فرق واحد هو أننا لن ننتظر حدوث معجزة، لأننا سنصنعها بأنفسنا”.

تم تصوير المقطع، الذي استمر أقل بقليل من تسع دقائق، في الخارج ليلا مع القليل من الأضواء البيضاء وشجرة عيد الميلاد في الخلفية.

وقال زيلينسكي إن القوات الأوكرانية تخوض معارك في منطقة دونباس بشرق البلاد بينما يعيش آخرون في المنفى في الداخل والخارج، بعد أن فروا من الروس.

وأضاف، مشيرا إلى احتلال روسيا شبه جزيرة القرم عام 2014، “إننا نحاربهم منذ أكثر من 300 يوم وثماني سنوات. هل سنسمح لهم بتحقيق ما يريدون؟”.

    المصدر :
  • رويترز