الأحد 17 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

سلسلة اقتحامات لمدينة طولكرم.. واشتباكات عنيفة مع جيش الاحتلال

استشهد فلسطيني فجر اليوم الخميس 4\1\2024 في بلدة طمون شمالي الضفة الغربية، في وقت تواصل فيه قوات الاحتلال اقتحامها لمدينة طولكرم ومخيميها.

وأعلنت مصادر طبية فلسطينية أن الشاب أسيد بني عودة (29) عاما استشهد برصاص الاحتلال خلال اقتحام طمون، مما يرفع حصيلة الشهداء إلى 325 منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وبحسب الجزيرة بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت بلدة طمون جنوبي مدينة طوباس بالضفة الغربية.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أن الجيش الإسرائيلي اقتحم منازل في طمون، وانتشر في عدة أحياء، كما دارت مواجهات واشتباكات عنيفة في البلدة، وسمع أصوات انفجارات قوية.

وفي طولكرم، تواصل قوات الاحتلال لليوم الثاني على التوالي، اقتحامها لمنازل الفلسطينيين في أحياء وضواحي المدينة ومخيميها.

وقالت “وفا” إن الاحتلال الإسرائيلي دهم الحي الجنوبي للمدينة، وفتش شققا سكنية، واحتجز سكانها وأخضعهم لتحقيق ميداني، ونشر قناصتها على أسطح البنايات.

وأضافت الوكالة الفلسطينية أن جرافات الاحتلال تواصل تجريف وتدمير البنية التحتية والشوارع الرئيسية، في مخيمي طولكرم ونور شمس.

ونقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان أن أصوات اشتباكات مسلحة تسمع بين حين وآخر في طولكرم ومخيميها.

وأضاف الشهود أن الاحتلال فرض حصارا على أحياء في المخيمين.

وتناقل فلسطينيون مقاطع مصورة لأعمال تجريف مبان ومحال تجارية وبنية تحتية في مخيم نور شمس.

كما اقتحمت قوات الاحتلال بيت فوريك وبرقة وقصره، وقوصين، وحي فطاير في مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية.

واعتقلت قوات الاحتلال شابا من بلدة قوصين غرب نابلس، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية.

وجنوب الضفة الغربية، اقتحمت قوات الاحتلال مدينة الخليل بلدة دورا، وسيرت آلياتها في عدة أحياء وشوارع، ودهمت عدة منازل وفتشتها وعبثت في محتوياتها.

وفي بيت لحم، اقتحمت قوات الاحتلال المدينة من المدخل الشمالي، وتمركزت بالقرب من دوار نيسان، كما اقتحمت منزلا في حي الكركفة، واعتقلت 3 شبان من بلدة حوسان غرب المدينة.

وفي رام الله، دهمت قوات الاحتلال بنايات واعتقلت شابين، كما اقتحمت أيضا بلدة بيت ريما شمال غرب المدينة، ودهمت منازل عدة، واعتقلت عددا من الشبان.

​​​​​​​وارتفعت حصيلة الفلسطينيين المعتقلين من الضفة الغربية بالسجون الإسرائيلية منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، إلى 5600، بعد اعتقال أكثر من 50 فلسطينيا في أنحاء مختلفة، وفق بيان مشترك صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية (رسمية)، ونادي الأسير الفلسطيني (خاص).

وكثّف جيش الاحتلال عملياته العسكرية بالضفة الغربية المحتلة، وارتفعت وتيرة الاقتحامات والمداهمات للبلدات والمخيمات، مما خلّف عشرات الشهداء والجرحى، بالتزامن مع عدوان مستمر على غزة منذ 90 يوما، خلّف حتى الأربعاء 22 ألفا و313 شهيدا و57 ألفا و296 مصابا معظمهم أطفال ونساء، ودمارا هائلا في البنية التحتية وكارثة إنسانية غير مسبوقة، وفقا لسلطات القطاع والأمم المتحدة.

    المصدر :
  • الجزيرة