سيف الإسلام يطالب بتعجيل انتخابات ليبيا لإنهاء الفوضى

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ندّد نجل الزعيم الراحل معمر القذافي، سيف الإسلام، بالاشتباكات المسلحة التي تشهدها العاصة طرابلس، ودعا إلى ضرورة التعجيل بإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية، لإنهاء هذه الفوضى.

وهذا أول تعليق من سيف الإسلام القذافي، على الأحداث الأمنية والسياسية في بلاده منذ سقوط نظام والده عام 2011 وخروجه من السجن في صائفة عام 2017.

وقال محمد القيلوشي مساعد سيف الإسلام وعضو فريقه السياسي، في تصريح لـ”العربية.نت”، إن “سيف الإسلام يطالب بضرورة التعجيل في موعد إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية، وفتح المجال أمام الشعب الليبي لكي يختار حكومة وقيادة قادرة على توحيد المؤسسات وإنهاء حالة الفوضى ووقف العنف والاقتتال”.

واستحضر القيلوشي في هذا السياق، تصريحا للمبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة قال فيه “إن الليبيين أمام خيارين إمّا عملية سياسية أو حرب عسكرية جديدة”، موضحا أن إعلان سلامة مؤخرا عن تأجيل موعد الانتخابات، “وضع ليبيا أمام الخيار الثاني، بعد اندلاع الاشتباكات المسلحة جديدة في العاصمة طرابلس”.

وكان سلامة أكد في تصريحاته الإعلامية الأخيرة، أن “هناك توافقا بأن الانتخابات الرئاسية الليبية غير ممكنة قبل نهاية العام الحالي”، مضيفا أن “الخطة الأممية ستعمد إلى انتخابات نيابية ثم إجراء الاستفتاء على الدستور لتنتهي بانتخابات رئاسية قبل نهاية العام الجاري”.

وينتظر سيف الإسلام القذافي المختفي عن الأنظار منذ إطلاق سراحه من سجنه بالزنتان في يونيو 2017، تحديد موعد رسمي لإجراء الانتخابات وترتيب الأوضاع الأمنية الداخلية، للظهور للعلن، بينما يعمل فريقه السياسي هذه الفترة بشكل كبير على مشروعه الانتخابي.

والأربعاء، اتسعت دائرة الاشتباكات المسلحة بين ميليشيات العاصمة الليبية طرابلس المتنازعة عن النفوذ والسلطة، بعد فترة هدنة دامت 4 أشهر، أدت إلى حد الآن إلى مقتل 5 أشخاص وإصابة أكثر من 25 آخرين، حسب أرقام وزارة الصحة الليبية.

 

المصدر: العربية.نت – منية غانمي

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً