الأثنين 19 ذو القعدة 1445 ﻫ - 27 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

شركة الأمن البحري تتلقى بلاغا عن حادث غربي الحديدة اليمنية

تلقت هيئة بحرية بريطانية بلاغا عن حادث غربي الحديدة اليمنية، اليوم الثلاثاء، وفق وكالة رويترز.

وكشفت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية وشركة الأمن البحري البريطانية (أمبري) اليوم الثلاثاء أن سفينة شحن في البحر الأحمر تعرضت لأضرار طفيفة بعدما أصيبت بمقذوف أثناء إبحارها قبالة ساحل مدينة الحديدة اليمنية.

وقالت السفينة، التي كانت تبجر على بعد 57 ميلا بحريا غربي الحديدة، إن مقذوفا أُطلق على جانبها المقابل للميناء اليمني وشوهدت طائرة صغيرة على هذا الجانب. وقالت مذكرة هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية إن المقذوف مر فوق سطح السفينة وتسبب في أضرار طفيفة لنوافذ قمرة القيادة.

وتلقت الهيئة البلاغ اليوم الثلاثاء بتوقيت جرينتش بعد قليل من انتصاف الليلة الماضية.

وقالت أمبري إن سفينة الشحن العامة التي ترفع علم بربادوس والمملوكة لشركة بريطانية تعرضت لأضرار مادية من طائرة مسيرة أثناء إبحارها في البحر الأحمر. وأضافت الشركة أنه لم يتم الإبلاغ عن وقوع إصابات وأن السفينة أجرت مناورات مراوغة وواصلت رحلتها.

وتستهدف جماعة الحوثي اليمنية المتحالفة مع إيران السفن التجارية بطائرات مسيرة وصواريخ في البحر الأحمر منذ منتصف نوفمبر تشرين الثاني، فيما تصفها بأنها تحركات للتضامن مع الفلسطينيين في قطاع غزة.

وعطلت الهجمات حركة الشحن العالمية وأجبرت الشركات على تغيير مسارها للقيام برحلات أطول وأكثر تكلفة حول جنوب أفريقيا، كما أثارت مخاوف من أن نطاق الحرب بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) قد يتسع ليزعزع استقرار منطقة الشرق الأوسط.

ولم يصدر تعليق فوري في وسائل الإعلام التابعة للحوثيين على الحادث.

وبدأت الولايات المتحدة وبريطانيا قبل شهر الهجوم على أهداف للحوثيين في اليمن ردا على الهجمات على السفن في البحر الأحمر منذ أشهر.

وقال الجيش الأمريكي إن قواته شنت غارة دفاعا عن النفس أمس الاثنين بتوقيت اليمن على طائرتين مسيرتين مفخختين تابعتين للحوثيين. وأضاف أنهما كانتا تمثلان تهديدا وشيكا لسفن البحرية الأمريكية والسفن التجارية في المنطقة.

    المصدر :
  • رويترز