الجمعة 11 ربيع الأول 1444 ﻫ - 7 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

صادرات الحبوب الأوكرانية تتراجع إلى النصف رغم فتح الموانئ

قالت وزارة الزراعة الأوكرانية إن صادرات الحبوب الأوكرانية تراجعت 46% على أساس سنوي لتصل إلى 2.65 مليون طن، حتى الآن في موسم 2022-2023.

ويأتي ذلك رغم فتح الموانئ الأوكرانية لصادرات الحبوب بموجب الاتفاق الذي وقع في إسطنبول التركية الشهر الماضي.

ووقعت أوكرانيا وروسيا الجمعة 22 يوليو/تموز 2022 في إسطنبول اتفاقين منفصلين مع تركيا والأمم المتحدة في شأن تصدير الحبوب والمنتجات الزراعية عبر البحر الاسود، ينصّان على إقامة “ممرات آمنة” من شأنها أن تسمح بعبور السفن التجارية في البحر الأسود.

واقترحت كييف أن تستأنف صادراتها من 3 موانئ: أوديسا وبيفديني وتشورنومورسك، وتأمل أن تتمكن في المستقبل من زيادة عدد الشحنات.

ويكون الاتفاق صالحا لمدة “120 يوما” أي أربعة أشهر، وهي المدة اللازمة لإخراج نحو 25 مليون طن من الحبوب المكدّسة في الصوامع الأوكرانية في حين يقترب موعد موسم حصاد جديد.

صادرات الحبوب الأوكرانية بعد الاتفاق

ارتفعت صادرات الحبوب لموسم 2021-2022 الذي انتهى في 30 يونيو/ حزيران، 8.5% إلى 48.5 مليون طن مدفوعة بالصادرات القوية قبل بدء الحرب الروسية الأوكرانية في 24 فبراير/ شباط 2022.

وتراجعت صادرات الحبوب الأوكرانية منذ بداية الحرب بسبب إغلاق موانئها على البحر الأسود التي تعد طريقا رئيسيا للتصدير مما أدى إلى ارتفاع أسعار الغذاء العالمية وأثار مخاوف من حدوث نقص في أفريقيا والشرق الأوسط.

وفي نهاية يوليو/تموز تم فتح ثلاثة موانئ على البحر الأسود بموجب اتفاق تم التوصل إليه بين موسكو وكييف بوساطة من الأمم المتحدة وتركيا وأتاح تصدير مئات الآلاف من أطنان الحبوب الأوكرانية إلى المشترين.

تأمين حركة السفن

كشفت تركيا عن قيامها بتأمين حركة السفن من موانئ أوكرانيا حتى وجهاتها.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تعليقا على ذك، إن توقيع اتفاق تصدير الحبوب الأوكرانية سيكون له تأثير إيجابي على ملايين الأشخاص وسيحل مشكلة الغذاء العالمية.

وأضاف في كلمة بمناسبة توقيع الاتفاق، “سوف نضمن وصول شحنات الحبوب الأوكرانية إلى وجهاتها المحددة”.

ووجه أردوغان الشكر للرئيسين الروسي والأوكراني لدعمهما تسهيل إيصال الحبوب لباقي أرجاء العالم.