الثلاثاء 13 ذو القعدة 1445 ﻫ - 21 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

صعود الدولار بعد تقرير التضخم الأمريكي واستقرار اليوان وسط بيانات صينية

ارتفع الدولار اليوم الجمعة بعد أن عزز تقرير التضخم الأمريكي، الذي جاء أفضل من المتوقع، احتمالات أن يضطر مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) إلى إبقاء أسعار الفائدة مرتفعة لفترة أطول.

وفي غضون ذلك نجا اليوان الصيني والدولار الأسترالي والنيوزيلندي من التأثير السلبي لبيانات أسعار المستهلكين والمنتجين الضعيفة في الصين، إذ منح تباطؤ وتيرة التراجع في إحصاءات التجارة بعض الأمل في استقرار العملات.

وتلقى الدولار دعما بعد أن أظهرت بيانات أمس الخميس ارتفاع أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة بسبب قفزة في تكاليف الإيجارات في سبتمبر أيلول. وعلى الرغم من أن الاعتدال المطرد في ضغوط التضخم الأساسية عزز التوقعات بأن المركزي الأمريكي لن يرفع أسعار الفائدة الشهر المقبل، فقد جاءت البيانات لتزيد من فرص بقاء أسعار الفائدة مرتفعة لبعض الوقت.

وقال ديفيد دويل رئيس قسم الاقتصاد في ماكواري في مذكرة “تكشف بيانات مؤشر أسعار المستهلكين لشهر سبتمبر عن المزيد من التحديات فيما يتعلق بأحدث الجهود المستمرة لدفع التضخم نحو هدف (المركزي الأمريكي) البالغ اثنين بالمئة”.

وانخفض مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل ست عملات رئيسية، قليلا إلى 106.38 خلال ساعات العمل الآسيوية متخليا عن أعلى مستوى سجله أمس الخميس عند 106.6.

وارتفع اليورو 0.2 بالمئة تقريبا إلى 1.0549 دولار بعد تراجعه خلال الليل مقابل الدولار، وارتفع الجنيه الإسترليني 0.2 بالمئة أيضا إلى 1.2202 .

وعكف المستثمرون كذلك على تقييم أثر بيانات أسعار المنتجين والمستهلكين الصادرة من الصين اليوم والتي أظهرت أن الضغوط الانكماشية كانت أقوى قليلا من المتوقع.

وأظهرت في الوقت ذاته بيانات التجارة الصينية لشهر سبتمبر أيلول أن الصادرات والواردات تقلصت بوتيرة أبطأ للشهر الثاني، مما منح بعض التحفيز للسلطات.

ولم يشهد اليوان تغيرا يذكر في التعاملات الخارجية بعد صدور البيانات إذ سجل 7.3061 دولار.

واستقر الدولار الأسترالي في أحدث تداول عند 0.6317 دولار.

    المصدر :
  • رويترز