الجمعة 11 ربيع الأول 1444 ﻫ - 7 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ضحيتان و "19 مفقوداً".. كارثة تضرب قارباً للمهاجرين قبالة سواحل ليبيا

أسوشيتد برس
A A A
طباعة المقال

أعلن جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في ليبيا، (الاثنين 29-8-2022) عن غرق قارب كان يقل مهاجرين مصريين قبالة السواحل الليبية، مما أسفر عن وفاة اثنين وفقدان 19 آخرين.

وقال جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية إن القارب كان يقل 27 مهاجرا، وعثر عليه قبالة بلدة طلميثة (الدرسية) شمال شرقي البلاد، على بعد نحو 110 كيلومترات شرقي بنغازي يوم الأحد.

وقال الجهاز، في بيان، إن 6 مهاجرين على الأقل نجوا من القارب الغارق، مضيفا أنه تم انتشال جثمانين فيما لا يزال 19 آخرين في عداد المفقودين، يفترض غرقهم.

وأظهر تسجيل مصور نشر على الصفحة الرسمية لجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية على موقع ”فيسبوك” عمال الإنقاذ وهم يقدمون مياه الشرب لناج منهك.

وأضاف الجهاز أن القارب انطلق من مصر وغرق قبالة سواحل ليبيا، غير أنه لم يذكر تفاصيل أخرى بما فيها سبب غرق القارب.

وكان المهاجرون يبحرون على ما يبدو إلى أوروبا- وجهة آلاف الفارين من الصراع والفقر في الشرق الأوسط وأفريقيا.

ويحاول عشرات الآلاف عبور البحر الأبيض المتوسط كل عام في محاولة للوصول إلى شواطئ أوروبا، وبرزت ليبيا في السنوات الأخيرة كنقطة انطلاق رئيسية للمهاجرين الفارين.

وانزلقت ليبيا، الثرية بالنفط، إلى حالة من الفوضى في أعقاب الانتفاضة التي دعمها حلف شمال الأطلسي (ناتو) وأسفرت عن الإطاحة بزعيم البلاد المستبد معمر القذافي ومقتله عام 2011.

استفاد مهربو البشر في السنوات الأخيرة من الفوضى التي تشهدها ليبيا، حيث يقومون بتهريب المهاجرين عبر حدود البلاد الطويلة مع ست دول، قبل أن يحشدوا المهاجرين في زوارق مطاطية، وسفن أخرى غير مجهزة بشكل جيد، ويطلقوهم في رحلات بحرية محفوفة بالمخاطر.