عباس يحمل حماس مسؤولية تفجير موكب الحمد الله

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

أكد الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، الاثنين، أنه يحمّل حركة حماس مسؤولية تفجير موكب رئيس الحكومة الفلسطينية، رامي الحمد الله.

واتهم عباس، في كلمة أمام القيادة الفلسطينية، مقر الرئاسة الفلسطينية، حماس بالتورط في محاولة اغتيال رئيس الحكومة الفلسطينية.

وقال إن استهداف رئيس الحكومة ورئيس جهاز المخابرات وعدد من المرافقين، الذين لا يزال بعضهم في المستشفيات، كان يمكن أن يثير حرباً دموية في الأراضي الفلسطينية.

وأكد أنه لم يفكر في عقاب أي مواطن فلسطيني سواء في الضفة الغربية أو قطاع غزة.

وأعلن عزمه اتخاذ الإجراءات القانونية والإدارية اللازمة عقب محاولة الاغتيال الفاشلة، ولكنه لم يكشف عنها.

وطالب الرئيس الفلسطيني بأن تتولى الحكومة الفلسطينية الأمن الكامل في قطاع غزة، وفقا للاتفاق المعلن مع حركة #حماس.

وحول موقف أميركا من القضية الفلسطينية، أكد أن “واشنطن عقدت مؤتمراً للتباكي على الأوضاع الإنسانية في غزة”.

وشنَّ هجوما عنيفا على السفير الأميركي لدى إسرائيل، الذي دافع عن الاستيطان بزعم أن الإسرائيليين يبنون في أرضهم، ونعت عباس السفير الأميركي، دافيد فريدمان، بكلمات نابية على الهواء مباشرة.

المصدر العربية
شاهد أيضاً