الأحد 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

غوتيريش يحذر من عواقب مدمرة لاجتياح رفح

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش من أن اجتياحا إسرائيليا لمدينة رفح بجنوب قطاع غزة ستكون له عواقب إنسانية مدمرة، وتأثير مزعزع على استقرار المنطقة.

وخلال استقباله الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا مساء أمس الاثنين في نيويورك، حث غوتيريش حركة حماس وإسرائيل على بذل ما في وسعهما للتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في غزة.

وعبر الأمين العام للأمم المتحدة عن قلقه البالغ من التحركات العسكرية الإسرائيلية في رفح، قائلا إن اجتياح المدينة سيكون أمرا غير مقبول، ولا يمكن احتماله بالنظر إلى وجود نحو 1.5 مليون نازح في المنطقة.

وجاءت تصريحات غوتيريش بعد ساعات من بدء جيش الاحتلال الإسرائيلي ترحيل السكان والنازحين من الأحياء الشرقية لمدينة رفح استعدادا لعملية عسكرية في المنطقة.

وكان جيش الاحتلال قال إن عمليات الترحيل ستشمل نحو 100 ألف فلسطيني.

وفي وقت سابق أمس، قال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك إن ترحيل السكان من شرق رفح سيؤدي ببساطة إلى زيادة معاناة المدنيين، مضيفا أنه من المستحيل تنفيذ عملية إخلاء جماعية بهذا الحجم بشكل آمن.

بدوره، وصف مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان فولكر تورك أوامر الترحيل الصادرة عن الجيش الإسرائيلي لسكان شرق رفح بغير الإنسانية.

    المصدر :
  • الجزيرة