فيديو: رضيعة سعودية توفيت بالطريق لأكثر المدن انعزالا بالعالم

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

رضيعة سعودية اسمها فرح، بالكاد عمرها شهران، كانت أمس الاثنين مع والديها على متن طائرة متجهة من العاصمة الماليزية كوالالمبور، إلى مدينة Perth المعروفة بأقصى الغرب الأسترالي كواحدة من أكثر المدن انعزالا بالعالم، فدخلت فجأة في نوبة بكاء محتدمة بلا توقف، إلى درجة أن 4 أطباء فشلوا طوال أكثر من ساعتين بمعرفة ما حل بها لإنقاذها مما كانت فيه، لكنهم أرادوا شيئا وأراد الله آخر، فتوفيت فرح وهي بحضن راكبة أخرى حاولت أيضا مساعدتها، لامتهانها التمريض سابقا.

الراكبة Nadia Parenzee المقيمة في “بيرث” عاصمة ولاية أستراليا الغربية، على حد ما قرأت عنها “العربية.نت” في الإعلام الأسترالي، كتبت بحسابها “الفيسبوكي” بعد وصولها، أن الرضيعة “بدأت تبكي منذ أقلعت الطائرة، فعرضت نفسي على والديها وعلى أفراد من الطاقم كانوا مهتمين بتهدئتها، ولاحظت أن والديها كانا مرتبكين ومتوترين (..) وضعتها في حضني وبدأت أقرأ الفاتحة، ولما انتهيت شعرت بها تتراخى ثم لفظت آخر أنفاسها، وكان ما حدث هو الأكثر إيلاما في حياتي للآن” وفق تعبيرها الذي كررته لوسائل إعلام أسترالية تحدثت إليها.

حاولوا طوال ساعتين ونصف الساعة

قالت “ناديا بارينزي” المزيد أيضا لصحيفة The West Australia المحلية، خصوصا عن والدي الطفل اللذين يسافران إلى “بيرث” لأن الأب ينوي متابعة دراسته لنيل الدكتوراه، وروت أنها قامت تصرخ في إحدى المراحل، طالبة أي طبيب على متن الطائرة التابعة لشركة AirAsia الماليزية، فأقبل 4 أطباء وحاولوا طوال ساعتين ونصف الساعة مساعدة فرح، وقام كل منهم بعملية إنعاش قلبي ورئوي لها، ولكن بلا طائل.

أما AirAsia التي أسفت لوفاة فرح في بيان أصدرته، فقالت إن طاقم الطائرة وفر المتاح من المساعدة الطبية، وإنها لن تعلق أكثر من ذلك على وفاة رضيعة، فيما قال متحدث باسمها إن أفرادا من الشرطة وآخرين من سلطات مطار “بيرث” الدولي، أحاطوا بالطائرة حين هبوطها في الخامسة والنصف فجر الاثنين، وبدأوا بالتحقيق في ما حدث، تمهيدا لإعداد تقرير سيستند أيضا إلى التشريح لمعرفة سبب الوفاة. كما نجد في فيديو مرفق تعرضه “العربية.نت” نقلا عن موقع 9News الإخباري الأسترالي، المزيد عما حدث، وفيه تتحدث الممرضة السابقة ناديا، وهي أسترالية يبدو أنها تزوجت من مسلم واعتنقت الدين الحنيف.

المصدر: العربية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More