الخميس 7 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 1 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

فيديو غريب.. هدية من طباخ بوتين الى الاتحاد الاوروبي

منذ اندلاع الحرب الروسية الاوكرانية في فبراير\شباط الماضي، تواجه روسيا حالة من التوتر مع جميع الدول الغربية وذلك بسبب الهجمات الصاروحية التي دمرت اوكرانيا بالكامل كما وساعدت في تهجير وقتل الآلف من السكان، حيث فرضت الدول الغربية العقوبات عليها في محاولة لوقف سفك الدماء ولكن دون جدوى.

تسعى روسيا بالرغم من كل الضغط الى محاولة التأكيد الدائم ان الهجمات العسكرية هي للدفاع عن نفس، ولكن الاتحاد الأوروبي اخذ قرار قبل يومين بتصنيف روسيا “دولة راعية للإرهاب”، وعلى هذا لم تجد مجموعة فاغنر الروسية طريقة للرد، إلا عبر “فأس مضرجة بالدماء”.

فقد أرسلت، علبة كمان فيها مطرقة ثقيلة “ملطخة بالدماء” إلى البرلمان الأوروبي، بحسب ما زعمت.

ففي مقطع فيديو نُشر على إحدى قنواتها على Telegram، ظهر محام يعمل تحت جناحها، حاملاً حقيبة كمان، وداخلاً إلى غرفة فارغة.

ثم يضع الرجل الحقيبة على الطاولة، ويرفع غطاء العلبة، متباهياً بفأس مصقولة، نقش عند رأسها شعار Wagner، فيما بدا مقبضها مغطى بلون أحمر، في رسالة غامضة، لا يمكن أن يفهم معناها إلا بطريقة واحدة.

فيما أوضح يفغيني بريجوزين، مؤسس المجموعة المقاتلة، والمعروف باسم طباخ بوتين، في فيديو منفصل أنه كان ينوي إرسال تلك المطرقة إلى البرلمان باعتبارها “معلومات” قبل أن يقرر النواب الأوروبيين تصنيف فاغنر أيضاً كمنظمة إرهابية.

كما أعرب عن حزنه لإمكانية حصول هذا الأمر.

في المقابل، أكدت مصادر في البرلمان الأوروبي أنهم لم يتلقوا المطرقة بعد، ملمحين إلى أن الأمر برمته قد يكون مجرد خدعة.

من جهته، اعتبر النائب دانييل فرويند أنه “إذا احتاج أي شخص إلى دليل إضافي على أن روسيا دولة ترعى الإرهاب، فقد أرسله بريغوزين للتو في علبة كمان”، بحسب ما نقلت صحيفة تلغراف.

يشار إلى أن المطارق الثقيلة أو الفؤوس قد أصبحت خلال الفترة الماضية، رمزًا غير رسمي للجماعة المرتبطة بالكرملين، لأن مقاتليها استخدموها للقتل خلال مهمات خارجية.

وكانت فاغنر اكتسبت سمعة سيئة، لاسيما مؤخراً خلال مشاركة مسلحيها في القتال إلى جانب القوات الروسية في الشرق الأوكراني، حيث عمدت إلى نشر مقاطع فيديو لمقاتليها وهم يتظاهرون بآلات موسيقية في البلدات التي تعرضت للقصف في دونباس.

وغالباً ما يشير مرتزقة فاغنر إلى أنفسهم كموسيقيين ومجموعتهم المقاتلة كأوركسترا.

يذكر أن اسم “فاغنر” أطلق على المجموعة عام 2014 ، تيمناً باسم أحد مؤسسي القوات الخاصة الروسية، الذي استخدم “Wagner” كإشارة نداء له.

    المصدر :
  • العربية