استمع لاذاعتنا

في الذكرى السنوية الأولى على قمع التظاهرات… باقة عقوبات أميركية على إيران

تزامناً مع الذكرى السنوية الأولى على أعنف التظاهرات التي شهدتها إيران منذ الثورة الإسلامية، توقعت مصادر أن تعلن الولايات المتحدة عقوبات، الأسبوع المقبل، على أفراد إيرانيين شاركوا في قمع المظاهرات المعارضة للحكومة.

وأشارت المصادر إلى أن إعلان العقوبات سيتزامن مع الذكرى السنوية الأولى على أعنف مظاهرات شهدتها إيران منذ الثورة الإسلامية عام 1979.
وذكر مصدر أن عقوبات الأسبوع القادم ستكون “كبيرة وستشمل عدة أفراد وعشرات الكيانات الإيرانية”. ولم ترد وزارة الخارجية الأميركية على طلب رويترز التعليق.

وفي وقت سابق، نقلت رويترز عن ثلاثة مسؤولين في وزارة الداخلية الإيرانية، بأن قرابة 1500 شخص قتلوا خلال التظاهرات التي امتدت أقل من أسبوعين، وانطلقت في 15 نوفمبر 2019، الضحايا كان من بينهم 17 مراهقا و400 امرأة إضافة إلى عناصر من قوات الأمن الإيرانية.

من جهتها، قالت وزارة الداخلية الإيرانية إن حوالي 225 شخصا قتلوا في المظاهرات التي اندلعت بعد إعلان الحكومة رفع أسعار الوقود بنسبة 200 في المئة، بحجة مساعدة العائلات المحتاجة.

وذكرت المصادر الثلاثة، وهم مسؤول أميركي وشخصان مطلعان، أن العمل على العقوبات تم منذ أشهر، وتعتبر آخر إضافة لقائمة عقوبات طويلة فرضتها إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على النظام الإيراني.

وقال مصدر إن واشنطن ستفرض عقوبات على أفراد شاركوا في قتل المدنيين، بينما قال مصدر آخر إن العقوبات ستستهدف الحكومة والمسؤولين في أنظمة الأمن.