الخميس 10 ربيع الأول 1444 ﻫ - 6 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

في اليمن.. تمديد الهدنة لمدة شهرين إضافيين

قال مبعوث الأمم المتحدة الثلاثاء إن الأطراف المتحاربة في اليمن وافقت على تمديد هدنة تنتهي الثلاثاء لمدة شهرين إضافيين، رغم الضغوط الدولية من أجل اتفاق موسع يمكنه الاستفادة من أطول فترة هدوء نسبي في حوالي سبع سنوات.

وقال هانس جروندبرج المبعوث الخاص إلى اليمن في بيان نشره مكتبه بموقعه على الإنترنت “يتضمن هذا التمديد للهدنة التزاما من الأطراف بتكثيف المفاوضات للوصول إلى اتفاق هدنة موسع في أسرع وقت ممكن”.

وكانت مصادر قالت لرويترز إن جروندبرج كان يضغط من أجل هدنة مدتها ستة أشهر مع إجراءات إضافية، لكن انعدام الثقة عميق بين الجانبين وكان لديهما شكاوى حول تنفيذ اتفاق الهدنة الحالي.

كما تدخل مسؤولون أمريكيون وعُمانيون لدى الأطراف المتحاربة لدعم اقتراح جروندبرج بعد زيارة الرئيس جو بايدن للسعودية الشهر الماضي، حيث أعلن عقب محادثات ثنائية عن اتفاق “لتعميق وتمديد” الهدنة.

وأودى الصراع، بين التحالف الذي تقوده السعودية وجماعة الحوثي اليمنية المتحالفة مع إيران والتي تسيطر على شمال اليمن، بحياة عشرات الآلاف ودفع الملايين إلى حافة المجاعة.

واتهمت الحكومة المعترف بها دوليا الحوثيين بالتعنت في محادثات إعادة فتح الطرق الرئيسية في تعز المتنازع عليها، بينما اتهم الحوثيون التحالف بعدم تسليم العدد المتفق عليه من شحنات الوقود إلى الحديدة وبعض الرحلات الجوية التجارية من العاصمة صنعاء، وهما منطقتان تخضعان لسيطرة الحوثيين.

وقال جروندبرج “في الأسابيع المقبلة سأكثف اتصالاتي مع الأطراف لضمان التنفيذ الكامل لالتزامات جميع الأطراف في الهدنة”.

وأضاف أن تمديد الهدنة سيوفر آلية لدفع رواتب موظفي القطاع العام وفتح طرق وزيادة عدد الرحلات الجوية من صنعاء وتدفق الوقود بانتظام إلى الحديدة. وتضغط الأمم المتحدة أيضا من أجل وقف دائم لإطلاق النار من أجل استئناف المحادثات للوصول إلى حل سياسي دائم.

    المصدر :
  • رويترز