قادة الأحزاب الأوروبية المناهضة للإسلام يجتمعون ديسمبر المقبل في تشيكيا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

يعتزم قادة الأحزاب الأوروبية المناهضة للإسلام والمهاجرين، الاجتماع في عاصمة تشيكيا براغ، يومي 15-16 ديسمبر/كانون الأول المقبل، وفق صحيفة تشيكية.

وذكرت صحيفة “برافو” التشيكية، اليوم الخميس، على موقعها الإلكتروني، أن قادة الأحزاب الأوروبية المناهضة للإسلام والمهاجرين سيجتمعون في براغ؛ تلبية لدعوة زعيم حزب “الحرية والديمقراطية المباشرة” (يمين متطرف) التشيكي، توميو أوكامور، المعروف بسياسته المناهضة للإسلام والهجرة.

وفي بيان صادر عنه، قال أوكامور، إن “اجتماع مجموعة أوروبا الأمم والحريات (مجموعة برلمانية في البرلمان الأوروبي تضم عدة أحزاب يمنية متشددة)، سيُعقد يومي 15 و16 ديسمبر (كانون الأول). وباعتبار حزبنا عضوا في المجموعة، فإن تنظيمنا لهذا المؤتمر أمر طبيعي”.

ومن المنتظر أن يشارك في المؤتمر رؤساء أحزاب اليمين المتطرف “الجبهة الوطنية” الفرنسي، بقيادة مارين لوبان، و”الحرية” الهولندي، بزعامة خيرت فيلدرز، و”رابطة الشمال” الإيطالي، الذي يترأسه ماتيو سالفيني، ومسؤولي حزب “الحرية” النمساوي، إضافة إلى أعضاء “مجموعة أوروبا الأمم والحريات” من النواب الرومانيين والبلغار والبريطانيين.‎

Loading...
المصدر الأناضول

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً