الجمعة 13 شعبان 1445 ﻫ - 23 فبراير 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

قبالة سواحل اليمن.. انفجارات بالممر الملاحي في البحر الأحمر

وقعت انفجارات في البحر الأحمر قبالة سواحل اليمن اليوم الثلاثاء، وسط أنباء عن رصد إطلاق عدد من الصواريخ والطائرات المسيرة، وذلك بعد أسبوع من إعلان واشنطن تشكيل قوة بحرية متعددة الجنسيات، لوقف هجمات جماعة أنصار الله (الحوثيين).

وقد أعلن المتحدث العسكري باسم الحوثيين أنهم قصفوا سفينة تجارية تابعة لشركة إم.إس.سي يونايتد في البحر الأحمر بصواريخ بعد رفض طاقمها 3 تحذيرات

وأضاف، نفذنا أيضا هجمات بالطائرات المسيرة على ميناء إيلات الإسرائيلي ومناطق أخرى في “فلسطين المحتلة”.

وتستهدف الجماعة السفن المرتبطة بإسرائيل، أو تلك المتجهة إلى المواني الإسرائيلية تضامنا مع الفلسطينيين في غزة منذ اندلاع الحرب في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

من جانبها، قالت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية في مذكرة، إنه رُصدت طائرتان مسيرتان قبل وقوع انفجارين على مسافة 5 أميال بحرية من سفينة تبحر على بعد حوالي 50 ميلا بحريا غربي الحديدة على ساحل اليمن.

وأضافت الهيئة أنه في حادث منفصل على ما يبدو، سُمع دويّ انفجارات وشوهدت صواريخ على مسافة 4 أميال بحرية من سفينة كانت على بعد 60 ميلا بحريا من الحديدة.

ولم يتضح على الفور ما إذا كان الحادثان يتعلقان بالسفينة نفسها التي لم تحدد الهيئة هُويتها، كما لم تكشف عن وجهتها أو حمولتها. وفي كلا الحادثين، أُبلغ بأن السفينة وطاقمها بخير.

يأتي هذا بعد أسبوع من إعلان الولايات المتحدة عن مبادرة أمنية بحرية متعددة الجنسيات في البحر الأحمر لوقف هجمات الحوثيين على السفن، أطلق عليها اسم “تحالف الازدهار”.

ورصدت كاميرا الجزيرة المدمِّرة الأميركية ميسون وهي ترسو في أحد مواني جيبوتي للتزود بالوقود.

وقد حذّر الحوثيون شركات الشحن من التعامل مع المواني الإسرائيلية، وتعهدوا بمواصلة هجماتهم حتى توقف إسرائيل الحرب، كما هددوا بمهاجمة السفن الحربية الأميركية إذا تعرضوا لأي هجوم.

وأوقفت شركات شحن عالمية عملياتها عبر البحر الأحمر بسبب الهجمات، وحوّلت سفنها إلى طريق رأس الرجاء الصالح، كما أفادت تقارير عدة بتعطل العمل في ميناء إيلات الإسرائيلي بشكل شبه كامل.

    المصدر :
  • رويترز