قتيل ومصابان إثر هجوم بسكين على متن قطار شمالي ألمانيا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أصيب شخصان، أحدهما شرطية، بجروح، الأربعاء، إثر تعرضهما لهجوم بسكين، على متن قطار وسط ألمانيا، قبل أن يلقى المهاجم حتفه على يد شرطي.

ونقلت صحيفة “بيلد” واسعة الانتشار عن مصادر شرطية لم تسمها، إن الحادث وقع حينما هاجم أحد الركاب، راكبا آخر بسكين، بعد وقوع جدل بينهما، وأصابه.

وتابعت أن حالة المصاب خطيرة، مضيفة أن الحادث وقع على متن قطار كان قادما من مدينة هامبورغ وسط ألمانيا باتجاه مدينة فلنسبورغ (شمال).

وأضافت أن عناصر الشرطة صعدوا للقطار عقب وصوله لمدينة فلنسبورغ، وحاولوا السيطرة على الوضع، لكن المهاجم هاجم شرطية بالسكين، وأصابها إصابات غير خطيرة.

ومضت قائلة إن أحد عناصر الشرطة أطلق النار على المهاجم على متن القطار، وأرداه قتيلا.

وذكر موقع التلفزيون الألماني أن عناصر الشرطة حاولوا التدخل لمنع حادث الطعن، وأن المشتبه به طعن أحدهم قبل أن يقوم الآخر بإطلاق النار عليه.

وبسؤال المتحدث باسم الشرطة فيما إذا كانت دوافع الهجوم إرهابية، أجاب بأنه ليست هناك معلومات حول ذلك.

ووفق بيلد، فإن حركة القطارات توقفت إثر الحادث في محطة قطارات فلنسبورغ، وطوقت الشرطة وعناصر الدفاع المدني المحطة.

ولا يعرف حتى الساعة 20:10 تغ، دوافع الهجوم، كما لم تصدر الشرطة أي بيانات رسمية عن الحادث.

Loading...
المصدر الأناضول

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً