الثلاثاء 1 ربيع الأول 1444 ﻫ - 27 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

قرار تاريخي.. الأمم المتحدة تتبنى اعترافاً بالحق بـ "بيئة صحية ونظيفة"

أسوشيتد برس
A A A
طباعة المقال

وافقت الجمعية العامة للأمم المتحدة بأغلبية ساحقة على قرار، الخميس، يعترف بالحق في بيئة نظيفة وصحية ومستدامة، وهو تصويت وصفه الأمين العام أنطونيو غوتيريش بأنه “تاريخي”.

وبلغ عدد الأصوات في المنظمة العالمية التي تضم 193 عضوا، 161 مقابل 0 مع امتناع ثماني دول عن التصويت هي: الصين وروسيا وبيلاروسيا وكمبوديا وإيران وسوريا وقرغيزستان وإثيوبيا.

وقال فرحان حق، نائب المتحدث باسم غوتيريش، إن: “هذا التطور التاريخي يوضح أن الدول الأعضاء يمكن أن تتحد في الكفاح الجماعي ضد تغير المناخ، وفقدان التنوع البيولوجي، والتلوث”.

ويدعو القرار، الذي يستند إلى نص مشابه تبناه في العام الماضي مجلس حقوق الإنسان في جنيف، جميع الدول والمنظمات الدولية والشركات إلى تكثيف الجهود لضمان بيئة صحية لجميع الناس.

وقال غوتيريش إن تبني القرار ليس سوى البداية.

وأضاف فرحان حق أن غوتيريش حث جميع الدول على جعل الحق في بيئة نظيفة وصحية ومستدامة “حقيقة للجميع في كل مكان”.

وعلى عكس قرارات مجلس الأمن، فإن قرارات الجمعية العامة ليست ملزمة قانونا. وقالت روسيا ودول أخرى امتنعت عن التصويت إن الحق في بيئة نظيفة وصحية ومستدامة لا يمكن أن يصبح حقا معترفا به قانونا إلا عندما يتم تضمينه في المعاهدات الدولية.

ومع ذلك، تم الترحيب بقرار الجمعية العامة باعتباره علامة بارزة بما في ذلك من قبل إنغر أندرسن، المديرة التنفيذية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة ومقره نيروبي.