الثلاثاء 5 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 29 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

قصف جوي روسي عنيف يستهدف منشآت الطاقة في أوكرانيا

قال مسؤولون أوكرانيون إن القوات الروسية قصفت منشآت للطاقة في أنحاء أوكرانيا بالصواريخ (الاثنين 31-10-2022) مما تسبب في انقطاع التيار الكهربائي وقطع إمدادات المياه في بعض أجزاء البلاد.

وقال حاكم منطقة كريمنتشوك بوسط أوكرانيا إن محطة رئيسية لتوليد الطاقة الكهرومائية تعرضت للهجوم، دون أن يوضح ما إذا كان أصابها القصف مباشرة أو لحقت بها أضرار.

وأشارت تقارير غير مؤكدة على وسائل التواصل الاجتماعي وتقارير وسائل الإعلام المحلية إلى تعرض محطات الطاقة الكهرومائية للهجوم أيضا في منطقة كييف، وفي أوديسا وزابوريجيا في الجنوب، وفي منطقة تشيركاسي في الوسط.

ولم ترد أنباء فورا عن سقوط ضحايا لكن الانفجارات هزت مدنا من بينها كييف حيث قال مسؤولون محليون إن 350 ألف شقة انقطعت عنها الكهرباء، فيما تأثرت إمدادات المياه وتعطلت أنظمة الهاتف المحمول في بعض المناطق.

وقال رئيس بلدية خاركيف إن صواريخ استهدفت “منشأة حيوية للبنية التحتية” في المدينة الواقعة في الشمال الشرقي.

وكتب كيريلو تيموشينكو المسؤول الكبير في مكتب الرئيس على تطبيق تيليجرام “شن الإرهابيون الروس مرة أخرى هجوما هائلا على منشآت الطاقة في عدد من مناطق أوكرانيا”.

وأضاف أن “بعض الصواريخ أسقطتها وسائل االدفاع المضاد للطائرات فيما أصاب بعضها أهدافه”.

وكانت محطات الطاقة الكهرومائية تنتج حوالي خمسة بالمئة من كهرباء أوكرانيا قبل الغزو الروسي في 24 فبراير شباط.

وكثفت روسيا هجماتها على البنية التحتية للطاقة والمدن منذ أن ألقت باللوم على كييف في تفجير دمر جسرا يربط بين جنوب روسيا وشبه جزيرة القرم.

وكتب وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا على تويتر “زخة أخرى من الصواريخ الروسية تضرب البنية التحتية الحيوية لأوكرانيا. بدلا من القتال في ساحة المعركة، تحارب روسيا المدنيين… تفعل روسيا ذلك لأنها ما زال بحوزتها صواريخ ولديها الرغبة في قتل الأوكرانيين”.

وتنفي روسيا استهداف المدنيين لكنها تقصف بصورة متكررة مباني سكنية في أنحاء أوكرانيا.

    المصدر :
  • رويترز