الأحد 5 ربيع الأول 1444 ﻫ - 2 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

قفزة في الهجرة من أوكرانيا وروسيا إلى إسرائيل

أظهرت بيانات رسمية، الأربعاء، أن أكثر من 31 ألف شخص هاجروا من أوكرانيا وروسيا إلى إسرائيل منذ غزت القوات الروسية أوكرانيا في فبراير شباط، في زيادة هائلة عن فترة مماثلة قبل اندلاع الحرب.

وخلال الفترة من 24 فبراير شباط إلى 31 يوليو تموز، استقبلت إسرائيل 12175 مهاجرا جديدا من أوكرانيا و18891 من روسيا، حسبما ذكر المكتب المركزي للإحصاء نقلا عن بيانات من وزارة الهجرة.

وهذا الرقم أعلى بنسبة 318 بالمئة عن نفس الفترة في عام 2019 عندما وصل 9774 مهاجرا جديدا إجمالا من البلدين.

ومعظم المهاجرين الروس والأوكرانيين من اليهود، لكن هناك البعض ممن هاجروا استنادا فقط إلى وجود أقارب يهود لهم. وبموجب قانون العودة الإسرائيلي، يحتاج الشخص إلى أن يكون أحد أجداده على الأقل يهوديا ليحصل على الجنسية الفورية.

وتشكل النساء نحو 63 بالمئة من المهاجرين الأوكرانيين، في حين أن نسبة الرجال والنساء المهاجرين من روسيا متساوية إلى حد كبير.

وأدى القتال في أوكرانيا إلى مقتل الآلاف ودمر العديد من المدن وتسبب في نزوح ثلث الأوكرانيين عن ديارهم. وتعاني روسيا بعد الغزو من العزلة بسبب العقوبات الغربية غير المسبوقة المفروضة عليها.

ويبلغ عدد السكان الناطقين بالروسية في إسرائيل أكثر من 1.3 مليون نسمة، أي ما يقرب من 15 بالمئة من السكان.

وقال مكتب الإحصاء أيضا إنه في عام 2021، ارتفع عدد المهاجرين إلى إسرائيل بنسبة 30 بالمئة تقريبا مقارنة مع عام 2020 ليصل إلى 25497. وجاء نصف المهاجرين من جمهوريات الاتحاد السوفيتي السابق، ومعظمهم كانوا من روسيا وأوكرانيا، في حين جاء نحو 14 بالمئة، أو ما يقرب من 3500 مهاجر، من الولايات المتحدة وفرنسا.

وفي عام 2019، وهو العام الأخير قبل تفشي جائحة فيروس كورونا، استقبلت إسرائيل 33247 مهاجرا.

    المصدر :
  • رويترز