الخميس 14 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 8 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

قلق "غربي" من تصاعد العنف في شمال إثيوبيا

دعت دول غربية من بينها الولايات المتحدة (الأربعاء 12-10-2022) إلى وقف الأعمال القتالية في شمال إثيوبيا، وسط مخاوف من تصاعد العنف ليشمل، بحسب قولهم، ما يتردد عن تجويع المدنيين.

وحثت بريطانيا وألمانيا وأستراليا والدنمرك وهولندا، إلى جانب الولايات المتحدة، كافة الأطراف الخارجية للكف عن كل ما من شأنه تأجيج الصراع، وفقا لبيان مشترك صدر عن وزارة الخارجية الأمريكية.

ويتواصل الصراع في ثاني أكبر دولة في أفريقيا من حيث عدد السكان بين الحكومة الاتحادية وقوات محلية بقيادة الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي. وينفي الطرفان صحة الاتهامات المتبادلة بالتورط في ارتكاب فظائع واسعة النطاق.

واندلع النزاع في إثيوبيا مطلع نوفمبر/ تشرين الثاني 2020 عندما شنت الحكومة الفدرالية برئاسة آبي أحمد هجوما على متمردي الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي التي تسيطر على هذه المنطقة في شمال إثيوبيا.

أدى استئناف القتال في شمال إثيوبيا في 24 أغسطس/ آب إلى قطع هدنة استمرت 5 أشهر.

    المصدر :
  • رويترز