قمة مكة الرباعية تتعهد دعم الأردن بـ 2.5 مليار دولار

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعهدت السعودية والإمارات والكويت بتقديم حزمة مساعدات إلى الأردن يبلغ حجمها 2.5 مليار دولار بحسب بيان مشترك للدول الثلاث إثر قمة مكة الرباعية ، وذلك بعد أن أدت إجراءات تقشفية إلى اندلاع احتجاجات ضخمة في هذا البلد.

وصدر بيان ختامي عن القمة الرباعية التي انعقدت في مدينة مكة، وأعلن فيه تقديم حزمة من المساعدات الاقتصادية للأردن.

وجاء في البيان الختامي للقمة: “تم الاتفاق على قيام الدول الثلاث بتقديم حزمة من المساعدات الاقتصادية للأردن، يصل إجمالي مبالغها إلى مليارين وخمسمائة مليون دولار أميركي”.

وتتمثل الحزمة الإقتصادية في:

– وديعة في البنك المركزي الأردني.

– ضمانات للبنك الدولي لمصلحة الأردن.

– دعم سنوي لموازنة الحكومة الأردنية لمدة 5 سنوات.

– تمويل من صناديق التنمية لمشاريع إنمائية.

وحضر القمة إلى جانب العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز ، كل من أمير الكويت الشيخ صباح الجابر الأحمد الصباح ونائب رئيس دولة الإمارات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، بالإضافة إلى العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني .

وقد أبدى الملك عبدالله شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين على مبادرته الكريمة بالدعوة لهذا الاجتماع، ولدولتي الكويت والإمارات العربية المتحدة، على تجاوبهما مع هذه الدعوة، وامتنانه الكبير للدول الثلاث على تقديم هذه الحزمة من المساعدات التي ستُسهم في تجاوز الأردن لهذه الأزمة.

وانعكست مبادرة الملك سلمان لاحتواء الأزمة الأردنية وبحث سبل دعم البلد الشقيق ارتياحا على الشارع الأردني.

فبعد أيام قليلة فقط من أزمة الإحتجاجات التي أربكت الشارع الأردني، اتصل الملك سلمان بالعاهل الأردني الملك عبدالله ، والشيخ صباح الأحمد الصباح أمير الكويت والشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي ، وقد انتهت تلك الاتصالات إلى الاتفاق على عقد اجتماع عاجل في مكة المكرمة للتشاور حول أزمة الأردن والعمل على وضع حلول لها.

من جانبه، عبَّر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عن امتنانه لمبادرة الملك سلمان بن عبد العزيز ، مقدرا جهوده الحثيثة لتعزيز التضامن العربي، ودعم المواقف العربية على الأصعدة كافة.

 

المصدر وكالات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً