الأربعاء 15 جمادى الأولى 1445 ﻫ - 29 نوفمبر 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

قوات الدعم السريع السودانية تعزز سيطرتها على مدينة الجنينة

أعلنت قوات الدعم السريع السودانية اليوم السبت، سيطرتها على مقر الجيش في مدينة الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور، مما يحكم قبضتها على المدينة حيث اتُهمت بتنفيذ سلسلة من عمليات القتل العرقي.

مدينة الجنينة هي ثالث عاصمة من عواصم الولايات الخمس في منطقة دارفور التي تسيطر عليها قوات الدعم السريع بالكامل خلال الأسبوعين الماضيين حتى مع بدء ممثلين عن هذه القوات شبه العسكرية وممثلين عن الجيش محادثات في جدة.

ويقول موظفو الإغاثة إن آلاف اللاجئين وصلوا إلى تشاد منذ أن بدأت قوات الدعم السريع مهاجمة الجنينة الأسبوع الماضي، لينضموا إلى أكثر من 500 ألف سوداني فروا من هناك منذ بدء القتال بين القوة شبه العسكرية والجيش في أبريل نيسان.

ويتهم السكان المحليون في الجنينة قوات الدعم السريع والميليشيات العربية المتحالفة معها باستهداف الآلاف من قبيلة المساليت وقتلهم، ونهب المنازل والأسواق واغتصاب النساء.

وتنفي قيادة قوات الدعم السريع هذه الاتهامات وتقول إنها ستقدم إلى المحاكمة أي فرد تثبت إدانته بارتكاب انتهاكات.

واعترف التحالف السوداني، وهو جماعة مسلحة تقاتل إلى جانب الجيش، بالخسارة في بيان صدر “حول أحداث قيادة الفرقة 15 بالجنينة” لكنه أكد أنه سيواصل قتال قوات الدعم السريع وأن “خسارة معركة لا تعني خسارة الحرب”. ولم يعلق الجيش السوداني على الأحداث.

    المصدر :
  • رويترز