كارثة اليابان… إرتفاعٌ في حصيلة الضحايا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلنت السلطات اليابانية الأربعاء، إرتفاع حصيلة ضحايا الأمطار الغزيرة التي هطلت الأسبوع الماضي على غرب البلاد إلى 179 قتيلًا، في حين لا يزال هناك الكثير من المفقودين وآلاف المشردين.

ونقلت عن المتحدث باسم الحكومة قوله إن عمليات البحث والإنقاذ لا تزال مستمرة بعد الفيضانات والسيول والانهيارات الأرضية التي تسببت بها الأمطار الغزيرة، وأدت لأخطر كارثة ناجمة عن سوء الأحوال الجوية في الأرخبيل منذ أكثر من 30 عامًا.

وصباح الأربعاء غادر رئيس الوزراء العاصمة طوكيو متجهًا إلى أوكاياما، إحدى المناطق الأكثر تضررًا بالكارثة، للاطلاع على حجم الكارثة التي اضطرته لإلغاء جولة خارجية كان يعتزم القيام بها هذا الأسبوع إلى أربع دول بينها بلجيكا وفرنسا.

ولا يزال أكثر من 10 آلاف شخص في ملاجئ موزعة في عدد من المناطق وسط الأرخبيل وغربه.

تعهدت الحكومة اليابانية الثلاثاء بتخصيص أربعة مليارات دولار مبدئيًا من أجل مواجهة آثار الكارثة مع إمكانية وضع ميزانية خاصة لاحقًا إذا لزم الأمر.

ونقلت وسائل الإعلام عن وزير المالية قوله ان الحكومة خصصت 631 مليون دولار لإصلاح البنى التحتية المدمرة و3.15 مليار دولار كمبلغ مجهز على سبيل الاحتياط.

ويواصل رجال الإنقاذ عمليات البحث وسط أكوام من الأخشاب والطين السميك وذلك بالتزامن مع ارتفاع شديد في درجات الحرارة.

 

المصدر سكاي نيوز عربية

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً