الخميس 14 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 8 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

كارثة انهيار جسر بالهند.. 134 قتيلاً وعشرات الجرحى والمفقودين

ارتفعت حصيلة قتلى انهيار جسر معلق في الهند (الاثنين 31-10-2022) إلى 134 كثير منهم من الأطفال، وفتحت السلطات تحقيقا جنائيا في واحد من أكثر الحوادث دموية في البلاد في السنوات العشر المنصرمة.

وأظهرت لقطات صُورت قبل الانهيار مباشرة مجموعة من الشبان يلتقطون صورا بينما كان آخرون يحاولون الحفاظ على التوازن بتحريك الجسر قبل أن يتساقطوا في النهر أسفله مع تفكك الأربطة التي كانت تشد أجزاءه ببعضها البعض.

كان جسر المشاة الذي يعود إلى الحقبة الاستعمارية فوق نهر ماتشو في وسط مدينة موربي مكتظا بالمتفرجين الذين يستمتعون باحتفالات مهرجانين عندما انهار مساء الأحد، مما أدى إلى تساقط الناس من ارتفاع حوالي عشرة أمتار في النهر.

كان حوالي 400 شخص اشتروا تذاكر للصعود إلى الجسر للاحتفال بمهرجاني ديوالي وشهات بوجا، بعد أقل من أسبوع من إعادة فتحه بعد التجديدات.

وكان نحو 35 ضحية دون سن الرابعة عشرة وفقا لقائمة بالوفيات اطلعت عليها رويترز. وتم إنقاذ حوالى 170 شخصا بحلول الصباح.

وقال شاهد عيان يدعى راجو “كان الناس معلقين بالجسر بعد الحادث لكنهم انزلقوا وسقطوا في النهر عندما انهار.. لم أستطع النوم طوال الليل لأنني ساعدت في عملية الإنقاذ. نقلت أطفالا كثيرين إلى المستشفى”.

وقال المسؤول الحكومي الكبير إن. كيه. موتشار إن عدد القتلى ارتفع إلى 134. وقال مسؤول آخر في الموقع إن الوحل في النهر يعرقل أعمال الإنقاذ وإن من المحتمل أن يكون هناك أشخاص محاصرون تحت أطلال الجسر المنهار.

وفتحت الشرطة قضية جنائية ضد أشخاص لم تحدد أسماءهم باعتبارهم مسؤولين عن تجديد الجسر وصيانته وإدارته. وشكلت الحكومة فريقا من خمسة أعضاء للتحقيق في الكارثة.

    المصدر :
  • رويترز