الجمعة 4 ربيع الأول 1444 ﻫ - 30 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

كوريا الجنوبية وأميركا تبدآن أكبر تدريبات عسكرية منذ سنوات

أعلن مسؤولون أن كوريا الجنوبية والولايات المتحدة بدأتا أكبر تدريبات عسكرية مشتركة منذ سنوات، الاثنين 22 آب، باستئناف التدريبات الميدانية، وذلك مع سعي الحليفين لتعزيز استعدادهما بشأن كوريا الشمالية .

وجاءت هذه التدريبات الصيفية، التي من المقرر أن تنتهي في أول سبتمبر أيلول، بعدما تعهّد رئيس كوريا الجنوبية “يون سوك يول”، الذي تولى منصبه في أيار، “بتطبيع” التدريبات المشتركة وتعزيز الردع ضد الشمال.

وقُلّصت التدريبات في السنوات الأخيرة بسبب كوفيد-19، ومع سعي سلف يون لاستئناف المحادثات مع بيونغيانغ التي وصفت التدريبات بأنها تدريب على الغزو.

هذا وأطلقت كوريا الشمالية صاروخين كروز من بلدة أونشون الواقعة على الساحل الغربي الأسبوع الماضي، بعدما بدأت كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تدريبات أولية على المناورات.

وقال مسؤولون في سول إن كوريا الشمالية أجرت تجارب صاروخية بوتيرة غير مسبوقة هذا العام، وهي مستعدة لإجراء تجربتها النووية السابعة في أي وقت.

إلى ذلك، أكّد يون أن حكومته مستعدة لتقديم مساعدة اقتصادية، إذا اتخذت بيونغيانغ خطوات نحو نزع السلاح النووي و لكنّ كوريا الشمالية رفضت عرضه وانتقدته علانية.

وشاركت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية واليابان في تدريب على الدفاع الصاروخي الباليستي في الآونة الأخيرة قبالة ساحل هاواي، في أول تدريبات من نوعها منذ عام 2017، عندما وصلت العلاقات بين سول وطوكيو إلى أدنى مستوى لها منذ سنوات.

    المصدر :
  • رويترز