الأربعاء 9 ربيع الأول 1444 ﻫ - 5 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

كيف أثّرت انفجارات القرم على قدرة الأسطول الروسي في البحر الأسود؟

كشفت بريطانيا الجمعة 12 آب أن الانفجارات التي وقعت هذا الأسبوع في مطار ساكي العسكري الذي تديره روسيا في غرب شبه جزيرة القرم، أدّت إلى خسارتها ثماني مقاتلات مما أسفر عن تدهور في قدرات الأسطول الجوي التابع للبحرية في البحر الأسود.

وعلى الرغم من أن الطائرات التي دُمّرت ليست سوى جزء ضئيل من أسطول الطيران الإجمالي، فقد قالت بريطانيا إن قدرة روسيا العسكرية في البحر الأسود ستتأثر، إذ أن مطار ساكي قاعدة تشغيلية رئيسية.

وذكرت وزارة الدفاع البريطانية، في نشرة استخباراتية دورية على تويتر، أن المطار لا يزال يعمل على الأرجح، لكنّ المنطقة المخصصة لتوقف الطائرات وانتشارها بجواره تعرضت لأضرار جسيمة.

وأضافت الوزارة أن الانفجارات، التي قالت روسيا إنها أسفرت عن مقتل شخص وإصابة خمسة، ستدفع جيشها إلى مراجعة التهديدات الممكنة في المنطقة.

وفي وقت سابق، أفادت السلطات المحلية في شبه جزيرة القرم، الثلاثاء 9 أغسطس، بأن انفجارات هزّت قاعدة جوية روسية تقع قرب منتجعات ساحلية في شبه الجزيرة التي ضمتها روسيا، مما أسفر عن إصابة خمسة أشخاص وقالت موسكو إن الانفجار نجم عن انفجار ذخيرة.

وقال شهود محليون لرويترز إنهم سمعوا دوي ما لا يقل عن 12 انفجارا في حوالي الساعة 3:20 عصرا بالتوقيت المحلي، من اتجاه قاعدة ساكي الجوية بالقرب من نوفوفيدوريفكا على الساحل الغربي لشبه جزيرة القرم، ووصفوا آخر انفجار في سلسلة الانفجارات والذي وقع بعدها بنحو 30 دقيقة بأنه كان الأعلى دويًا.

    المصدر :
  • رويترز