الثلاثاء 5 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 29 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

لافروف: زيلينسكي لا يريد السلام

جدد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الثلاثاء، التأكيد على أن “العملية العسكرية في أوكرانيا مشروعة”.

واعتبر في مؤتمر صحافي على هامش القمة، اليوم الثلاثاء، أن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي لا يريد السلام، لاسيما أن بلاده وضعت شروطا تعجيزية لإجراء المفاوضات.

كما رأى أن الدول الغربية “تأمر زيلينسكي بعدم الدخول في مفاوضات مع موسكو”، وفق قوله.

اتفاق الحبوب

أما في ما يتعلق باتفاق البحر الأسود الذي أبرم برعاية أممية وتركية في تموز الماضي، من أجل تصدير الحبوب الأوكرانية، والذي ينتهي يوم السبت المقبل، فاعتبر أن الأمم المتحدة تفعل ما بوسعها لتلبية الطلبات الروسية، مشددا في الوقت عينه على أن الغرب يضع العوائق أمام تصدير الحبوب والأسمدة الروسية.

كما أضاف أن “الجيش الأوكراني استخدم الممرات الإنسانية في عمليات عسكرية، لكن موسكو أوقفت ذلك”.

إلى ذلك، أكد أن العديد من الدول لم تنضم للعقوبات التي فرضت ضد بلاده.

ورأى أن اتهام روسيا بالعدوان على أوكرانيا استفزاز مقصود، مؤكدا أن واشنطن والناتو يرسلان آلاف المرتزقة إلى الأراضي الأوكرانية، معتبراً أنهما انخرطا في الحرب.

يشار إلى أنه لطالما اتهم المسؤولون الروس كييف على مدى الأشهر الماضية بالتبعية للغرب، وتنفيذ الرغبات الأميركية.

كما حملوا الجانب الأوكراني مسؤولية عدم العودة إلى طاولة التفاوض، جراء اشتراط كييف انسحاب الروس من كافة الأراضي قبل البحث في أي محادثات.

وكان زيلينسكي شدد في كلمته التي ألقاها بوقت سابق اليوم أمام القمة التي يهيمن عليها الملف الروسي الأوكراني، على أن بلاده لن تتجه إلى إبرام اتفاق “مينسك 3”.

فيما يتوقع أن يصدر البيان الختامي للقمة غداً بإجماع دولي يدين الحرب الروسية على أوكرانيا، وفق ما كشفت مسودة البيان اليوم.