الأثنين 13 شوال 1445 ﻫ - 22 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

للمرة الرابعة منذ بدء الحرب.. رئيسة المفوضية الأوروبية تصل كييف

جددت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين، الخميس، تأكيدها على دعم الاتحاد الأوروبي لأوكرانيا لدى وصولها إلى كييف مع فريق من المفوضين الأوروبيين.

ويأتي ذلك عشية انعقاد قمة أوروبية أوكرانية في عاصمة البلد الذي يشهد حربًا منذ سنة تقريبا.

وكتبت فون دير لايين على تويتر: “من الجيد أن أعود إلى كييف للمرة الرابعة منذ بدء الغزو الروسي، وهذه المرة مع فريقي من المفوضين”، مضيفة: “نحن هنا معًا لنؤكد وقوف الاتحاد الأوروبي بحزم إلى جانب أوكرانيا”.

والثلاثاء الماضي، أعلن رئيس الوزراء الأوكراني دنيس شميهال، أنّ قمّة بين أوكرانيا والاتّحاد الأوروبي ستُعقد في كييف الجمعة غداة “مشاورات حكومية” ستجري بين أوكرانيا والمفوضية الأوروبية و”ستكون الأولى في تاريخنا”.

وقال شميهال خلال اجتماع حكومي إنّ “عقد هذه القمّة في كييف يوجّه رسالة قوية إلى الشركاء والأعداء على حدّ سواء”، مؤكّدا أنّه يتوقّع “من القمّة تقييما مرحليا إيجابيا لجهودنا لتحقيق التكامل مع أوروبا”.

وشدّد رئيس الوزراء على أنّ هذين الحدثين هما “حدثان مهمّان للغاية في ما يتعلّق بالتكامل الأوروبي لأوكرانيا”.

وبرأي شميهال فإنّ المحادثات الوزارية المقرّرة الخميس والقمّة المقرّرة الجمعة يفترض أن تسمح “لأوروبا بأن تؤمن بانتصار أوكرانيا” وأن “تدعم تحركّنا السريع نحو عضوية الاتّحاد الأوروبي”.

وأضاف رئيس الوزراء: “إلى الأعداء: هذه إشارة إلى عدم جدوى جهودهم الرامية لشقّ صفوف التحالف الذي يدعم أوكرانيا، وإجهاض تكاملنا الأوروبي-الأطلسي”.

ومن بين المبرّرات التي ساقتها روسيا لغزو جارتها احتمال انضمام أوكرانيا إلى حلف شمال الأطلسي وما يترتّب على خطوة كهذه من مخاطر على الأمن القومي الروسي في نظر موسكو.

وأضاف شميهال: “نريد وضع خريطة طريق مفصّلة حول الطريقة التي سنجتاز فيها مسار التكامل الأوروبي في أسرع وقت ممكن”.

    المصدر :
  • رويترز