الأثنين 6 شوال 1445 ﻫ - 15 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مؤشر الأسهم الأوروبية يسجل أعلى مستوى له في أكثر من عامين

صعد المؤشر ستوكس 600 الأوروبي، بينما شهدت الأسهم الفرنسية والألمانية هبوطا اليوم الاثنين.

وسجل مؤشر الأسهم الأوروبية اليوم الاثنين أعلى مستوى له في أكثر من عامين بفضل صعود أسهم قطاع الرعاية الصحية، في حين فقدت الأسهم الفرنسية والألمانية بعض الزخم مع تأثر المعنويات بالمخاوف الاقتصادية بعدما كانت قد سجلت مستويات قياسية مرتفعة الأسبوع الماضي.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.2 بالمئة محققا مكاسب لليوم الرابع. ولم يكن حجم التداول كبيرا مع إغلاق الأسواق الأمريكية بسبب عطلة عامة.

وربحت أسهم قطاع الرعاية الصحية واحدا بالمئة لتقترب من أعلى مستوى لها في عامين بقيادة سهم شركة استرازينيكا، الذي قفز 3.2 بالمئة، بعد موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على الجمع بين عقارها الرائج تاجريسو لعلاج السرطان والعلاج الكيميائي لعلاج أحد أنواع سرطان الرئة.

وفي الوقت نفسه، انخفض مؤشر الموارد الأساسية واحدا بالمئة مع هبوط أسعار النحاس بعدما ثبتت الصين أسعار الفائدة الرئيسية على القروض متوسطة الأجل وتركيز المتعاملين على سوق العقارات المتعثر في البلاد.

واستقر المؤشر القياسي الفرنسي بعدما خفضت الحكومة توقعاتها لنمو الناتج المحلي الإجمالي لعام 2024 إلى واحد بالمئة من 1.4 بالمئة بعد أن أدت الحرب في أوكرانيا وغزة والتباطؤ في دول هي من أكبر الشركاء التجاريين إلى قتامة التوقعات.

وقال البنك المركزي الألماني في تقرير شهري دوري إن ألمانيا تشهد ركودا على الأرجح بسبب ضعف الطلب من الخارج، وتوخي المستهلكين الحذر، وتوقف الاستثمار المحلي. وانخفض المؤشر داكس 0.2 بالمئة.

وحقق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي يوم الجمعة مكاسب للأسبوع الرابع على التوالي، مدفوعا بالتفاؤل بشأن أرباح الشركات القوية والآمال في خفض وشيك لأسعار الفائدة من قبل البنك المركزي الأوروبي.

وسيترقب المستثمرون على مدار الأسبوع صدور بيانات التضخم النهائية وبيانات مؤشر مديري المشتريات لمنطقة اليورو والناتج المحلي الإجمالي في ألمانيا في الربع الأخير لمعرفة الوضع الاقتصادي للقارة.

وانخفض سهم فورفيا 12.7 بالمئة ليتخلى عن مكاسبه المبكرة. وتعتزم سابع أكبر شركة لتوريد السيارات في العالم إلغاء ما يصل إلى عشرة آلاف وظيفة في أوروبا خلال السنوات الخمس المقبلة.

وربح سهم سانتاندر 1.8 بالمئة بعد برنامج جديد لإعادة شراء الأسهم وزيادة توزيعات الأرباح مما ساعد على ارتفاع المؤشر إيبكس 35 الإسباني.

وقفز سهم راينميتال 4.1 بالمئة بفضل خطط أكبر شركة منتجة للمدفعية لفتح مصنع ذخيرة في أوكرانيا.

وهبط سهم بيكتل 5.5 بالمئة.

وارتفع سهم تيليكوم إيطاليا 5.9 بالمئة ليدفع مؤشر الاتصالات السلكية واللاسلكية إلى أعلى مستوى له في أسبوعين تقريبا.

    المصدر :
  • رويترز