ماتيس يعتبر بيونغ يانغ تهديدا للجميع ويدعو لمواجهتها

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اعتبر وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس كوريا الشماليةوبرنامج أسلحتها النووية تهديدا للجميع، ودعا في خطاب له السبت في القمة الدفاعية بسنغافورة للعمل بشكل جماعي لتحقيق الهدف المشترك بجعل شبه الجزيرة الكورية خالية من الأسلحة النووية.

وقال ماتيس إن كوريا الشمالية تشكل “خطرا واضحا وحاضرا، وأفعال النظام (الكوري الشمالي) غير قانونية بشكل واضح بموجب القانون الدولي”.

وأضاف أمام مسؤولي ووزراء الدفاع باجتماع حول الأمن بمنطقة آسيا والمحيط الهادي “هناك إجماع دولي قوي على أن الوضع الراهن لا يمكن أن يستمر، وسياسة الصين المعلنة حول شبه جزيرة كورية خالية من السلاح النووي هي سياستنا أيضا وكذلك سياسة اليابان وجمهورية كوريا الجنوبية”.

وذكر ماتيس أن ادارة الرئيس دونالد ترمب شعرت بالتشجيع من التزام الصين بالتعاون في مجال نزع السلاح النووي الدولي. وطالبها بترجمة كلامها لأفعال لأن بكين “ستعترف بأن كوريا الشمالية تمثل عائقا إستراتيجيا” مشيرا إلى أن “الرئيس ترمب أوضح أن فترة الصبر الإستراتيجي قد انتهت”.

وقد سعى وزير الدفاع الأميركي في كلمته لطمأنة الحلفاء أن باستطاعة بلاده ممارسة الضغوط على بكين حول مطلبها بالسيادة على بحر جنوب الصين، وفي نفس الوقت إقناعها بأن السيطرة على كوريا الشمالية تأتي ضمن مصالحها الأمنية.

ووافق مجلس الأمن الدولي مساء أمس الجمعة على مشروع قرار أميركي صيني يفرض عقوبات جديدة على بيونغ يانغ شمل 18 مسؤولا وشركة، وذلك بعد أن أعلنت روسيا أنها لن تستخدم حق النقض (الفيتو) ضد القرار.

وكانت بيونغ يانغ أجرت الاثنين الماضي تجربة صاروخية هي الأخيرة في سلسلة من التجارب الصاروخية والنووية التي أدت لتصعيد التوتر حول سعيها لتطوير صاروخ يكون قادرا على حمل رأس نووي يصل إلى الولايات المتحدة.

Loading...
المصدر وكالات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً