الأثنين 19 ذو القعدة 1445 ﻫ - 27 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"ماسك" يهاجم أستراليا ورئيس وزرائها يصفه بـ"الملياردير المتعجرف"

هاجم إيلون ماسك أستراليا بسبب محاولاتها حظر لقطات طعن داخل كنيسة في سيدني على منصة التواصل الاجتماعي “إكس” التي يرأسها، في حين انتقده رئيس الوزراء الأسترالي أنتوني ألبانيز ووصفه بـ”الملياردير المتعجرف”.

وأمرت محكمة أسترالية منصة إكس بإخفاء منشورات تتعلق بحادث طعن أسقف في سيدني، بعد أن أظهرت مقاطع مصورة نُشرت على الإنترنت، المهاجم الذي قيده المصلون، وهو يصرخ في الأسقف لإهانته الإسلام.

وأظهرت وثائق المحكمة أن القاضي جيفري كينيت أمر منصة إكس، خلال جلسة استماع، بحجب الوصول إلى تلك المنشورات حتى بعد ظهر غد الأربعاء، لحين النظر في الأمر مرة أخرى.

وانتقد ماسك رئيس الوزراء الأسترالي أنتوني ألبانيز، قائلا إن الحكم يعني أن أي دولة يمكنها السيطرة على “الإنترنت بالكامل”.

وحظرت إكس المحتوى على مستخدميها داخل أستراليا، لكنها قالت إنها لن تحظرها على المستخدمين خارج البلاد، بحجة أن الحكومة ليس لديها سلطة لإملاء المحتوى الذي يمكن لمستخدميها رؤيته على مستوى العالم.

انتقادات أسترالية
في المقابل، انتقد ألبانيز ماسك اليوم الثلاثاء، واصفا إياه بأنه “ملياردير متعجرف” لأنه رفض دعوات الحكومة الأسترالية لإزالة محتوى المنشورات.

وقال ألبانيز إن وسائل التواصل الاجتماعي يجب أن تتحمل مسؤوليتها الاجتماعية، مشيرا إلى أن ماسك يكافح من أجل إبقاء المحتوى العنيف على منصته.

وأضاف خلال حديثه للهيئة الإذاعة الوطنية “سنفعل ما هو ضروري لمواجهة هذا الملياردير المتعجرف الذي يعتقد أنه فوق القانون، بل والآداب العامة أيضا”.

وطالبت مفوضة السلامة الإلكترونية منصة إكس بإزالة بعض المنشورات التي علقت علنا على الهجوم، والتي يمكن أن تتضمن مقاطع مصورة.

وكان ماسك قد أطلق في وقت سابق على مفوضة السلامة الإلكترونية لقب “مفوضة الرقابة الأسترالية”، مما دفع ألبانيز إلى توبيخ المنصة التي وصف معركتها ضد إزالة المحتوى العنيف بأنها “غير عادية”.

    المصدر :
  • الجزيرة