الخميس 22 ذو القعدة 1445 ﻫ - 30 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ماكرون: سنتعامل "بقسوة" في مواجهة معاداة السامية

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الأربعاء، على أن فرنسا ستتصدى بحزم لمعاداة السامية، مشيرا إلى “تصاعد حوادث الكراهية ضد اليهود منذ الهجوم الذي شنته حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) على إسرائيل في السابع من أكتوبر تشرين الأول والقتال الذي أعقبه في قطاع غزة.

وقال وزير الداخلية جيرالد دارمانان في وقت سابق من اليوم الأربعاء إن فرنسا شهدت 1159 عملا معاديا للسامية منذ السابع من أكتوبر تشرين الأول، أي أكثر من ثلاثة أمثال العدد المسجل في عام 2022.

وأضاف دارمانان إن هذه الأفعال تشمل رسم الصليب المعقوف أو نجمة داود على الجدران، ولكنها تشمل أيضا إهانات واعتداءات، وسط تصاعد عالمي في الأعمال المعادية للسامية.

وقال ماكرون في خطاب “معاداة السامية تعود إلى الظهور بالكلمات على الجدران.. الجمهورية لم ولن تقدم تنازلات، ولن تأخذنا شفقة في مواجهة أولئك الذين يحملون هذه الكراهية”.

وتعد فرنسا موطنا لأكبر جاليات يهودية ومسلمة في أوروبا، ومن شأن الصراعات في الشرق الأوسط أن تؤدي إلى إثارة التوترات هناك.

وفتح المدعون الفرنسيون تحقيقا الأسبوع الماضي حول مقطع فيديو يظهر هتافات معادية للسامية لمجموعة من الشباب.

ويحقق المدعون أيضا فيما إذا كان مواطنان من مولدوفا اعترفا برسم نجمة داود على جدران العقارات في باريس، فعلا ذلك بناء على طلب من شخص ما في الخارج. وقالت إذاعة (أوروبا 1) في الأسبوع الماضي إن شخصا في روسيا هو الذي أصدر التوجيهات وأدار هذه الأفعال.

    المصدر :
  • رويترز